الثلاثاء، 2 أكتوبر، 2007

ياوزير البلدية..وين اصرفها...؟!


لا اخفيكم سراً بأنني كنت أحد المتفائلين حينما تم توزير السيد/موسى الصراف وزيرا للأشغال وشؤون البلدية، فالرجل كان موظفا في بلدية الكويت لمدة تزيد عن الـ30 عاما وقد تدرج في المناصب منذ أن كان مهندسا مبتدءا الى ان اصبح مستشارا فيها...مرورا بجميع المناصب الادارية من رئيس قسم الى مدير ادارة الى منصب رئيس مهندسين والذي تحول الى رئيس قطاع (أي وكيل وزارة مساعد) لعدة قطاعات في البلدية والـC.V الخاص بالوزير كالتالي:

يحمل الإجازة الجامعية في الهندسة المدنية من جامعة توليدو في الولايات المتحدة الأمريكية

من 1975 حتى 1985 رئيس قسم التصميم العمراني ودراسات المرور وحظي بعضوية المجلس الأعلى للمرور

عضو جمعية المهندسين.
من 1985 حتى 1990 مدير ادارة التنظيم والتخطيط.

من 1991 حتى 1994 نائب رئيس المهندسين لشؤون التنظيم والمساحة والإنشاءات.

من 1994 حتى 1997 رئيس المهندسين لشؤون تنمية المشاريع والإنشاءات.

من 1997 حتى 2000 نائب المدير العام لشؤون تنمية المشاريع بدرجة وكيل وزارة مساعد.

من 2000 حتى 2007 مستشار رئيس البلدية للشؤون الهندسية.

كما ان للرجل خلفية سياسية فالرجل أحد مؤسسي التحالف الوطني سنة 1997..بغض النظر سواء هذه الخلفية سياسية دينية أو سياسية ليبرالية ،المهم ان الرجل كان يحمل فكرا معينا أو هكذا كنت أظن!!

وإليكم تصريح الوزير بعد أن تم تشكيل الحكومة:

"مهام وزارتي البلدية والاشغال ليستا غريبتين علي لانني امضيت اكثر من 30 سنة في قطاع البلدية والجوانب الفنية والادارية فيه"

أي أننا أمام داهية ادارية وسياسية بحكم الخبرة!! فالرجل يعمل منذ أكثر من 30 سنة في البلدية ويعتبر احد المعتقين فيها...كما اننا نعلم أن أي وزير جديد يتطلب الأمر منه 6 أشهر فقط حتى يلم بوزارته ، وليس هذا فقط بل أيضا يقدم الخظة الخمسية الخاصة بوزارته خلال هذه المدة ،وتحتوي هذه الخط الحلول المنطقية والفنية للمشاكل الحاضره وكذالك الخطة المستقبلية للوزارة والإحتياجات الخدماتية للدولة خلال هذه الخطة.

فما بالكم برجل امضى 30 سنة في وزارة معينة واصبح وزيرا فيها...آنا واحد من الناس راح أظنه سوبر مان وراح يأتي بما لم تأتي به الأوائلوا لكن الطامة الكبرى حدثت بتاريخ 26 سبتمبر الماضي حينما حضر الوزير الصراف ندوة أقامتها جمعية المهندسين وقال فيها بالحرف الواحد:

"إلآ انني تفاجأت بأنني لا اعرف سوى 10 في المئة من هموم وقضايا ومشاكل البلدية و 90 في المئة لا اعرفها"
بعد هذا التصريح جلست أكثر من ساعة مو مستوعب الكلام الذي قاله معالي الوزير..يعني من جده يتكلم هالوزير..صارله أكثر من 30 سنة بالبلدية ومايعرف سوى 10 % من مشاكلها!!
يعني بعرف لما كنت رئيس قسم ما مرت عليك مشاكل..؟ولما كنت مدير ادارة في أحد أهم ادارات البلدية والمسؤولة عن التنظيم واللي مافيه صاحب بيت أو بناء بالكويت كلها إلآ مر عليك ووقعت على معاملته سواء للبناء أو التعديل وتقول ما اعرف سوى 10 % للمشاكل.
طيب خل هذا كله ..بعرف لما صرت رئيس قطاع (وكيل وزارة مساعد) وكنت عضو بأكثر من لجنة خاصة بالبلدية سواء لجان تطوير أو توظيف أو أغذية أو عقود.. أي كان اسم اللجان..بعرف شنو كنت تسوي بهذه اللجان؟؟!!
لأن ماعندي سوى تفسير واحد لوجودك في هذه اللجان.,انك تكون نايم مثلا!أو حضورك بس للترزز وتوزيع الابتسامات! ، طيب لما كنت مستشار شسويت..؟! شنو قدمت من دراسات خاصة بتطوير البلدية..!!
والله حسافة هالسنين ضاعت عالفاضي...أو انه في ناس أكفء منك ولكن الواسطة هي اللتي وضعتك بهالمناصب..!!
صدقني ياوزير البلدية آنا قاعد ادورلك على عذر بس مو لاقي لأن السالفة قويه قويه على كل عاقل ذي بصر..!!
طيب اذا كان هذا حالك أيام ماكنت قيادي بالبلدية ولاسويت شي سوى الترزز وتوزيع الابتسامات خلال الاجتماعات ، بعرف شراح تسوي بإجتماعات مجلس الوزراء..ماذا تعمل حينما يتم مناقشة الخطة الخمسية للدولة وانت مافلحت في وزارة كنت موظف فيها 30 سنة!!
واحد جلس 30 سنه ولم يتعلم سوى 10 بالمئة من مشاكل وزارته..وين اصرفها هذي!!
الله يعين الكويت..