الثلاثاء، 8 يناير، 2008

إمّـــــا....أو.....!!؟

تـحـديـــــــــث

الساعة 6:00 مساءا

انتهت الجلسة

ويبدو ان الوزيرة وفّـقـت في الردود ولكن يبدو أيضا أنها لن تجتاز اختبار طرح الثقة خصوصا مع توجه حدس ناحية طرح الثقة وتأجيل السلف قرارهم الذي سيكون مرتبط ارتباط مباشر بحسابات انتخابية بحتة

كما أن الانشقاق الكبير في حدس تحول الى مجرد وقوف الدكتور ناصر الصانع لوحده ضد طرح الثقة مما يعني أن حدس حسمت الأمر ولم يبقى سوى أن تحدث معجزة تقلب رأي أغلب أعضاء حدس الى صف الوزيرة وهذا مستبعد على أرض الواقع ولكن ليس على أرض حدس!؟

التكتل الشعبي حسم الأمر

المستقلين من يومين تجمهروا خلف صاحبنا أياه وحسموا الأمر

النيو اسلامية حاسمين أمرهم مبطي

مقارنة السيد مسلم البراك اعتذار علي الجراح مع اعتذار السيدة نورية كانت موفقة من وجهة نظري

شخصيا قلتها سابقا في مدونة العزيزة هـذيــــان ولدى أم صده

لا للاستجواب بهذه الشخصانية والزج بقضايا ذات ابعاد انسانية في معارك سياسية

ولكن كان رأيي أن تستقيل الوزيرة من منصبها ليس من باب الحدث وإنما

من باب المواءمة السياسية للحدث

وشتان مابين الأمران

الخاسر من هذه المعركة هو الشيخ ناصر المحمد والشعب الكويتي بأكمله

وداعا بوصباح فالكرسي كان أكبر حجما ولم يكن على المقاس وهذا الشيء هو الذي كبدنا خسائر ىعد أن خرجنا منتصرين بأزمة الدوائر وخسائرنا ستكون منها العودة المظفرة لصاحبنا إياه واحتمال يرد معاه ابن شرار

أبوي قاعد جنبي قبل اشوي وقريتله الي كتبته أعلاه ، واحتمال العودة المظفرة للربع راح تكون قريبة

رد علي وقالي...عزالله كدينا خير

أحبائي من جـــــــــــد والله...عزالله كدينا خير

أقول...اشرب فــنـجـــــــال اقـهـــوه يابو حكومة اصلاحية واســـفــــــط عالــيـــمـــيــــن

الساعة 4:30

يبدو ان الوضع يتجه الى عنق الزجاجة مع ورود أنباء عن دخول الدكتور حسن جوهر في لائحة طلب طرح الثقة

لايهم دخول اسم النائب محمد الخليفة ، فدخوله معروف لماذا؟،

كما أن كتلة المستقلين دخولهم للقائمه معروف سلفا ،

ولكن دخول الدكتور جوهر قد يخلق نوع من الصدمة لحدس ،وإن دخلت حدس الى القائمة في ظل ابعاد دخول الشعبي بكامل ثقله

فستكون عندها الحكومة في ورطة لأن العدد اللازم لطرح الثقة قد جاوز العدد المطلوب

يبدو أن المقصلة قادمة رغم تفنيد الوزيرة لمحاور الاستجواب على حسب ماوردني!!؟؟

هل الحل قادم...!؟

الساعة 4:00

الدكتور فيصل المسلم يتحدث بنقطة نظام حيث تم ورود اسمه من جهة المُـستـجوِب والمـُسـتــجوَب ،ووجه صفعة لا بأس بها الى الدكتور سعد الشريع وصاحب التحركات الخلفية السيد حسين مزيد ،حينما أكد التزام السيد وزيرة التربية بقانون منع الاختلاط كونه أعلم بهذا الأمر من البعض (يقصد الدكتور الشريع والسيد حسين مزيد) مما يعني بدأ تهتك الاستجواب وانفراطه من ناحية النواب

كما أني اذكر شخصيا هذه الواقعة بالذات حينما أكدت الوزيرة التزامها بالقانون خلال حضورها جلسة الشؤون التعليمية قبل شهر وقبل حادثة اعتداء العارضية

لله درك يادكتور لم تخيب الظن وتنساق وراء استجواب شخصاني قائم على فساد اصحابه ولكل يريد أن يعرف أكثر عن الدكتور فيصل المسلم أرجو أن يراجع مقالي السابق هنا

بالعربي..اللي سمع عن مصطلح هجمة عكسية مرتدة ولايعرف تطبيقاتها..فما قام به الدكتور فيصل المسلم هو أفضل مثال على ذلك

الساعة 3:00 مساءا طبعا

يبدو أن الدكتور سعد الشريع سيفقد اتزانه رغم عدم اتزانه السابق والسبب ضعف المحاور وشخصانيتها ومنها حصرها بتلميذه عمرها 11 سنة متهمه بأنها من عبدة الشيطان في رده على الوزيرة ومحاولته استنهاض همم التيار السلفي في طرحه حينما قال أتودون أن أقرأ لكم ماكتبته الطالبه...!؟

ما دخل الوزيرة يامحترم إن كانت اتخذت الاجراءات المناسبة ،ثم لماذا هذا الضغط الكبير على الكتور فيصل المســـلم...ثقتنا فيك كبيره يا دكتور فيصل فلا تنجر وراء من يدعون الاصلاح وهم المفسدون وأنتم تعرفهم جيدا

ردود السيدة الوزيرة كانت شبه موفـــقه وخصوصا طرحها بعدم استغلال قضية الاطفال سياسيا من خلال الاستجواب

ورغم ذلك يبدو أن ورقة طرح الثقة جاهزة ولكن ينقصها التوقيع!!؟؟

ملاحظة:ما ذكر أعلاه حسب اتصال هاتفي من أحد الاصدقاء داخل المجلس...وسوف تتضح الصورة تباعا مع مرور الوقت

____________________________________________________


الموضــــوع الأصـلــي

ولا خير في حسن الجسوم ونبلها :::::: إذا لم تزن حسن الجسوم عقولُ

ولم أر كالمعروف, أما مذاقه :::::: فحلو , وأما وجهه فجميلُ
ذريني فإن الشح , يا أم هيثم :::::: لصالح أخلاق الرجال سروقُ ..!؟
لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها ::::::: ولكن أخـــــــــلاق الرجال تضيقُ !؟

__________________________________


الساعة الآن شارفت على الثانية بعد منتصف الليل ولم استطع النوم الى هذه اللحظة رغم أن يومي في العمل غدا مزدحم الى حد الجنون

وذلك بسبب هذه الأبيات القابعه أعلاه والتي قالها عمرو بن الأهتم فسرقت التفكير قبل أن تسرق النوم

حتى تصورت أن هذا الشاعر بيننا وينتظر استجواب السيدة وزيرة التربية

والتي كلما اغمضت عيني وجدتها أمامي وبخاصة ذاك البيت الاخير منها

فهذا البيت هو الذي سيكون المحرك الرئيسي لأحداث جلسة الاستجواب اليوم


فالاستجواب ومحاوره لن تقسم البلد

وإنما حديث المغالاة والفجور بالخصومة..والعنصرية والقبلية ستكون عنوان اليوم خصوصا وأن سيد الجلسة اليوم سيكون أحد اللاعبين الرئيسيين فيها


ياريس..احنا رايحيين فين!!؟؟


فيك الخصام ياريس وأنت الخصم والحكمُ


إعتقد والعلم عند الله سبحانه بأن المحرك الرئيسي لتداعيات الاستجواب هو حديث المؤيدين والمعارضين


فإن أصبح حديثهم خارج عن محاور الاستجواب وهو الغالب عندنا ، فإن الجلسة ستأخذ منحى جديد يكون حديث الطبقية والتفرقة ســــــيـــده وعـرابه

وإذا كان من بين مؤيدي الاستجواب السيد حسين مزيد فعندها سيجر الحديث الى الدرك الاسفل من الكلام والذي سيغلفه ذاك الحديث العنصري النتن

وعندما يكون أول المتحدثين هو النائب حسين مزيد، فأعلموا ياسادة ياكرام أن أحد أقوى التيارات من داخل الاسرة دخل بكل ثقله بالجلسة حتى يمحي رئيس مجلس الوزراء من الخارطة السياسية وتكون هذه الجلسة آخر وجود له في الحكومة سواء بالحل الدستوري

أو عبر الاستقالة الجماعية لحكومته


ولكن مايقلقني هنا هو أكثر من ذلك ،وهو الذي لم يجعلني أنام وهو الذي ذكرته ذات مره في أحدى مداخلاتي في مدونة العزيزة هـذيــــــان

هل يكون هناك حل غير الحل الدستوري

لقد أُرسلت اشارات كثيرة بأن هذا الأمر يدور في جلسات مصنع القرار

أول هذه الاشارات جاءت في ............!!؟

وثاني هذه الاشارات حديث النائب أحمد السعدون لجريدة الراي في الـعشرين من ديسمبر الماضي

وثالث هذه الاشارات جاءت من النائب أحمد المليفي في بيانه الشهير

ورابعها جاء بافتتاحية الراي قبل يومين

وخامسها جاء في مقالة أحمد الجارالله في السياسة أمس

وسادسها بالمحاولة الاستباقية لاستجواب وزير الداخلية من قبل النائب المليفي


حقيقة لا أعلم..أحس وكأني غير قادر على التفكير لأول مره..غير قادر على التحليل

هل هو خوفي من هذه السوداوية في التحليل

هل هو تضخيمي للأمور واعطائها أكبر من حجمها الحقيقي

هل احساسي بأن هناك من يجـــــــر البلد الى أن تكون مجرد صراع طبقي وفئوي وقبلي وعنصري

حتى يكفر الناس بهذه الديمقراطية

هل الهدف من كل هذا تعرية الطبقة السياسية أمام الملأ حتى يلفظها الناس ويقنعوا بأي شيء غيرها

أقول بأي شيء..حتى لو كان تعطيل الحياة الدستورية من باب فساد هذه الطبقة وتضخم مصالحها الفاسدة والمفسدة لوحدة البلد

أين سيأخنا هذا الصراع القائم بين المحاور في الأسرة الحاكمة

إلى أين!!؟؟

اتمنى أن يكون كل هذا تخاريف نعسان قبل نومه

ولكن أين النوم!!؟

وبلادي تمزقها تداخلات المصالح والمفاسد

أين النوم والبلد واقفة على ما سـيـتـفـوّه به نائب لايزن كلامه، أتـتـــه التعليمات من قبل يومين!!؟

لله درك يا ابن الاهتم...فلقد صدقت حين قلت

لعمرك ماضاقت بلاد بأهلها،،،،،،،ولكن أخلاق الرجال تضيق


أخــــــــــــــــــــــلاق الرجال مساء هذا اليوم هي التي ستحدد المسار الديمقراطي..فإما الحل...أو الحــــــــــل

وشــتـان مابين الحلين..فهل تكون زيارة الرئيس جورج بوش من صالح الحل الأول!!؟


استغفر الله العظيم..إنها تخاريف نعسان!!؟

النوم..النوم..النوم..الى أن يقضي الله أمرا كان مقضيا


نقطة شديدة الوضوح:

عندما تكون القناعات ساحة لعقد الصفقات الخلفية المشبوهه ،ويكون رجالها ممن أأتمنوا على هذا الدستور والذين أقسموا على صونه ،فعندها سيتحولون من رجال سياسة الى مجرد عقول فارغة وآليات تافهه لتحقيق غايات آنية ولو على حساب وحدة البلد وأهله