الأحد، 27 يوليو، 2008

رحلـة هــادئــة في تـشــخـيــص الــداء والـعـلّـة 3-4

عنوان فرعي: المجتمع والأخلاق....أزمة خانقة



قبل الخوض في الموضوع...أقدم اعتذاري للجميع..فردا فردا..عن انقطاعي وأرجو منكم العذر لأنه انقطاع مسبب لم يمكّني من الانزواء في زواية واستكمال الموضوع

واشكر من سأل عني من أحبتنا...ولد الديرة وزهرة الرمان وهذيان وبوراشد والمدون المعتزل أجمل وطن..فلهم ولكم اجمل تحية


ندخل الآن في صلب الموضوع

أما وإنّا تحدثنا في الجزء الماضي بشكل يسير عن السلطة وأين يقع المكمن الذي يقود البلاد نحو التجدد والتطور فإنني لن أتحدث عن اعضاء السلطة التشريعية لأنهم بشكل أو بآخر ماهم إلآ انعكاس لقاعدة الهرم..أقصد هنا عموم الناس أو الشعب

في موضوع لي سابق بعد سؤال من العزيز بوراشد عن أمر ما..رددت عليه بالآتي

لقد افترق المجتمع عن الاخلاق وكلٌ أخذ طريقه...والسعيد من دار مع الأخلاق في دورتها


نعم ياسادتي..أقولها وبكل أسف...إننا في الكويت نعاني أزمة أخلاق عامة وشديدة جدا...بل أنها أزمة مركبة ومحيرة لكل متتبع لها

فالسلفي يدعوا لجاهلية القبيلة لمجرد أن يطفأ نار الفزعة العمياء التي في صدره..حتى لو كان على حساب مبادئه التي يدّعي أنه استمدها من كتاب الله وسنة نبيه..وهو أبعد ما يكون عن ذلك!؟

والليبرالي يدوس مبادئه بالدرهم أو لعصبية يمينية لاتختلف كثيرا عن جان ماري لوبان...فالمهم أن ابقى ومن معي وليهلك الباقون حتى لو كانوا على حق!؟

ومابين اليمين واليسار ماهو أشد وأنكى

وانا هنا لا اتحدث عن رجال السياسة وإنما عن عموم الناس الذين ينتمون الى افكار وكانتونات سياسية أو متعاطفون نحوها

عينة كبيرة من المجتمع تعاني من عنصرية خانقة تقودها طفيليات وتتبعها دهماء لاتبقي ولاتذر...وهذه الطفيليات لو دققت النظر فيها ستجد انها إما انها ممثلة للشعب في بيت الشعب أو أنها على علاقة وثيقة بأطراف من ابناء الاسرة الحاكمة كما أنها سيطرت على الاعلام وطوعته لمصالحها في ظل جهل أغلب العامة من المجتمع...فالناس تصدق الشاردة والواردة دون أن تمحصها وتكلف نفسها عناء التدقيق..وهذا دليل على غياب أبجديات التعامل مع الإعلام وأين تقع المصداقية


أما الدهماء...فهم حواليك دواليك...تجرهم المصالح...ويلحقون الدينار...علما بأن بعضهم يبدأ حديثه بالبسملة والحوقلة...والبعض الآخر حدث ولاحرج!؟

في الجهة المقابلة للطفيليات والدهماء...نرى غياب تام لدور النخب الفكرية..تحدثت عنها في موضوع سابق ولا أود الخوض أكثر...ولكنني لا أبحث اليوم عن نخب وإنما عن مثقف حقيقي يسبر أغوار المجتمع ويشخص سلبياته ويدعو للتغيير في ظل المعطيات السياسية والاقتصادية التي تضرب الأمن المعيشي للفرد


إضاءة
المتتبع لتاريخ الشعوب يعي تماما بان التغيرات السياسية الكبرى لآليات التعاطي مابين أعلى الهرم وأسفله تأتي دائما

إما من التطور الديناميكي للمجتمع عبر المؤسسات المدنية


أو من الانحدار في التعامل مع الشعوب ومشاكلها ولقمة عيشها وترفها في ظل الفساد المستشري حول القصور!؟

وعندها تتكون طبقة الممانعة اللتي تتحول مع مرور الزمن الى طبقة المقاومة ومن ثم يأتي التغيير في التبادل السياسي مابين الحاكم والمحكوم...وهذا يتطلب سنين ليست بالقصيرة

الذي أريد أن اصل له هو التالي
إن التطور أو الانحدار يفضون الى نفس التغيّـرات في كلتا الحالتين...وهذا امر غريب..ولكنه حقيقة شواهدها في التاريخ كثيرة


شخصيا..فإني أرى أن الإنحدار هو الذي سينشئ التغيير....ولكنه سيأخذ وقت طويلا!!؟


هناك 20 تعليقًا:

  1. مسموح يالي اتعذر

    انا بعلق على الاخلاقيات

    يا بو راكان ابيك اتشوف امريكا واتشوف الكويت بشي تافه يمكن مو بالعين شي بس هذا يحدد اخلاقيات المهنه

    بامريكا الله يسلمك اذا كانوا الطلبه بامتحان والدكتور او المدرس طلع ولا احد يفكر انه يغش طبعا الاغلبيه العظمى مو الكل بس هم يظلون اغلبيه حتى التفكير بالغش ما يفكرون فيه لانهم ناس ما تحب الغش وعندهم اخلاقيات

    اهني الله يسلمك المدري يقولك غش او غشش الي يمك لان ابو الي يمك امشيله واسطه شنو تنطر من واحد من الصغر المدرسين يحرضونه على الغش والتمادي اكيد باجر لي كبر بيصير ربادي ويبي يكروت كل شي

    وطبعا بالنسبه لليبرال والاسلاميين اتفق معك

    واتفق معك تماما ان الانحدار هو الذي سينشيء التغيير للاسف مع اني اتمنى ان يكون التغيير قبل الانحدار وقبل ان يفوت الفوت

    ماني قايلك لا اطول قلتها بالبوست الي طاف وجنك معاندني وطولت :p

    يعطيك العافيه هم متابع

    ردحذف
  2. السلام عليكم

    عندما تكون لدينا قدوة نأخذ منها القيم والاخلاقيات عندها سوف يكون المجتمع ذو اخلاق حميدة وللأسف ان هذه القدوة موجودة و نعرفها وهي سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم واله وصحبه
    لنأخذ من هذه السيرة ما يشبع اخلاقياتنا وذلك لان الرسول صلى الله عليه وسلم اتى ليتمم مكارم الاخلاق

    عندها سوف ننهض بالامم ونطورها لاننا للأسف تركنا الاصل وتفرغنا للفروع وكلامي هنا للأخلاق وليس لشيء آخر

    اخوي شقران عندما اتبعنا ديننا بقوة وصلنا لأقصى البلدان وذلك بالاخلاق والمعاملة , وعندما ابتعدنا عن ديننا والتهينا بالملذات انحدنا الى اسفل العصور

    يمكن اتقول كلامي هذا ليس لهذا الموضوع واني ابتعدت عن الموضوع ولكن ابحث عن الاصل عندها تجد ان هذه الظواهر سوق تزول
    لك مني كل تحية واحترام

    ردحذف
  3. هلا وغلا بالخال شلونك شلون راكان والأهل كلهم بخير انشالله

    صحيح أزمة أخلاق

    فلا ثقافة حوار
    ولا ثقافة احترام
    ولا ثقافة تقبل رأي
    ولا ثقافة خصومة

    متى ميونيخ انشالله

    ردحذف
  4. مسموووح يا بوراكان



    موضوع جميل ومفيد بصراحة


    اشكرك من اعماق قلبي



    وانا اوافقك الرأي

    اذا كان هناك تغيير فالانحدار في التعامل سيكون هو السبب





    اشكرك يا شقران

    ردحذف
  5. أولا، عودة موفقة و غيبة نسأل الله أن تكون آتت أكلها، و أما بالنسبة للموضوع، فإننا نختاج لوقت و ظروف مواتية لصناعة الإنسان و ليس إعادة صياغته
    أحسنت أخي الفاضل بتسليطك الأضواء على العلل و نرجو من الله أن يتسنى لنا الحصول على الأدوية و التعافي منها
    دمت بحفظ الله

    ردحذف
  6. اخوي شقران ... امتعتنا بعد غيبه:)
    أما عن الموضوع ... فأنا ما انظر له منظور متشائم ... حالنا في الكويت بل وحال كل العالم ان اهل الفساد اجرأ من اهل الصلاح وهذا سنة الحياة ... ولكن يبقى اهل الصلاح هم الاغلبية ولكن (الصامتة)... وتحتاج هذه الأغلبية إلى من يحركها ... وهنا يأتي دور النخب في تحريك المجاميع الصامتة ... واعتقد ان عندنا تجارب طيبد في الكويت مثل نبيها 5 ومثل الطفرة الاصلاحية في انتخابات مجلس الأمة 2006 ... وكل هذي التجارب قادها عدد بسيط من النخب والناس تفاعلت معاها ؟...

    الله يرحم الشيخ علي الطنطاوي قال:(الأمة الاسلامية مجموع اصفار يأتي القائد الواحد فتصبح 100مليون)

    وأذكرك بمقولة المرحوم أحمد الربعي (مع اني اختلف معاه في التوجه الله يرحمه ويغمد روجه الجنة) لما قال (تفاءلوا فالكويت مازالت جميلة) ... وشكرا

    ردحذف
  7. الحمد لله على السلامة

    من طول الغيبات...

    جميل ما كتبت ولكن نحتاج الى شرح أكثر حول مسألة التطور والانحدار وكيف يوصلون الى نفس النتيجة

    تحياتي

    ردحذف
  8. عليك غطات الله يستر منها

    متابع ومستمتع وفي قمة الأستفاده

    بالتوفيق أبن عمي
    تأبرني

    ردحذف
  9. العزيز شقران... كيف حالك والأهل والولد؟
    فقدناك
    عسى المانع خير ان شاء الله


    اما الموضوع:

    انحدار وانحدرنا
    ننطر التغيير

    المسألة مسألة فساد وانتشر
    كان فقط بالسلطه
    ثم الحكومة
    ثم المجلس
    والآن الشعب

    الفساد ثقافه كامله (اذا صح التعبير)
    فقط استمع لمن يبرر التعامل معه

    الناس تشبعت "رسائل" من السلطة انه لا الكفاءة ولا الغيرة ولا الوطنية ولا القيم بشكل عام مرغوب بها بل العكس والامثلة كثيره جدا

    والناس استجابة كمجتمع كامل

    من بقي على قيمه هو "الساذج" بعين المجتمع ولن "يصل" الا من رحمه ربي

    ردحذف
  10. مالي تعليق .. بس حبيت اسلم عليك اخوي بعشق اليوفي .. :)

    ردحذف
  11. بو راكان حرام عليك
    اكثر من هالانحدار شنو بقى الله يستر
    يا سيدي هي ليست ازمة اخلاق اكثر من انها ازمة قيم
    وهم يصبون بخانة واحده

    الله يستر من الرابعه شنو بتقول فيها

    ردحذف
  12. عزيزي شقران

    مابي أتكلم بالأخلاق من ناحية دينية

    أنما .. ما موقعنا كشعب من أخلاقيات العمل - من بقية شعوب العالم

    ما موقعنا كشعب من أخلاقيات التعامل مع الآخر

    ما موقعنا كشعب من أخلاقيات التعلم والمعرفة


    .
    .



    " لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما في أنفسهم"


    التغيير من الداخل .. و لا نقلل من قيمة العمل على تغيير ذواتنا و ذوات أطفالنا لنعيد صياغة شعب يستحق الحياة

    فبالنفط وحده لا نبني مستقبل عظيم
    أنما بالبشر و عوائد النفط .. نملك فرصة ذهبية لبناء مستقبل عظيم لنا و لأجيالنا القادمة

    .
    .

    موضوع مهم عساك عالقوة فجهودك تصب في الاتجاه الصحيح نحو نقد الذات واعادة صياغتها .. من أجل مستقبل الكويت

    ردحذف
  13. اخي العزيز شقران
    ان الاخلاقيات أصبحت كالعمله النادره في هذا الوقت من امتلكها حاول قدر المستطاع الاحتفاظ بها رغم كل المحاولات اليائسه واغراءات الحياة المتواصله للتنازل عنها والسير وفق ما اتسم به الغالبية العظمى في مجتمعنا السياسي خاصه ومن ثم يليه الاقتصادي والإجتماعي في مرات متقاربه ..
    أما على الصعيد الآخر وكما تفضلت أخي الكريم بالبحث عن ذلك المثقف الحقيقي
    الذي أمسى وسط مجتمع يحاربه ويرفض وجوده حتى أصبح الإحباط أحد أساسيات حياته نتيجةً لرفض المجتمع للواقع السلبي المخجل الذي آل إليه الوطن بفعل أيديهم فما لذلك المثقف إلا أن يدخل في سبات شتوي أو أن يكون على مقاعد الإحتياط في دورالمتفرج أو أن يجلس خلف شاشةالزمن ويتابع سلسله من توافه الأمور واللاأخلاقيات التي يتصارع بها أصحاب السياسه الزائفه واصحاب الاقتصاد الجشع والمتردي في أفضل أحواله ..
    وما بين التطور والإنحدار إلا خيط رفيع ورغم سهولة عبوره إلا أنه من الصعب على مجتمع كمجتمعنا ناقص الديمقراطيه والمليء بالمتناقضات التحول من خلاله ..
    يبقى الانحدار هو الأقرب ويبقى التغيير مطلب أساسي ..
    يعطيك العافيه ..
    متابعه وعلى تواصل ان شاء الله :)

    ردحذف
  14. مراتب متقاربه *

    ردحذف
  15. جم مرة اقولك لا تبوق اسمي علامك يالشقري :) لووول اشلونك يالحبيب و سلمت يمينك

    ابصم بالعشرة والله

    ردحذف
  16. شقران مخصوم من معاشك نظرا لإنقطاعك عن المدونه راجع الشؤون الماليــه ;p

    ردحذف
  17. راكان يوز عن ابوك اشوي
    خلنا نعرف اخباره

    ردحذف
  18. ايييييييييه
    جم مره قايلك اذا بتغط
    عطني الكتالوج مال صاحبنا
    زين جذي الحين شلون اقدر
    ارده على تعليمات المصنع
    :P
    الشقري شقلك غزرت مع الاقطاعيه
    انا خابرك وصلت منطقة السر ه
    :P

    ردحذف
  19. اشكر الجميع على التواصل والتفاعل الجميل والراقي

    وللتو عدت من السفر


    مع وافر الاحترام لكم جميعا


    المحــــــب/

    شــقـــــران

    ردحذف
  20. الشقرييييييييييييييييي
    :))))))
    تو مانورت الديره
    والله لك وحشه
    بس لا رد ويهك ماشالله
    شكلك خذيت بيت بالسره
    :P
    الفال حق الظهر
    اعتقد راس السالميه
    خالصين منه
    فديت خشمك وخشم الركني
    وبطة الاقطاعيه
    لووووووول

    ردحذف