الخميس، 30 أكتوبر، 2008

لم ننتخبكم لهذا يا أصحاب التريث




حقيقة إنني لمستغرب الى غاية هذه اللحظة من ما فعله الكثير من أعضاء مجلس الأمة حينما أعلن النائب المليفي تقديمه استجواب الى رئيس وزرائنا الموقر


فقبل أن ينطق حتى الوزراء دفاعا عن رئيسهم انهال البعض بالتصريحات التي تنافي ابسط قواعد الزمالة والتي تعدت على حق من حقوق النائب والذي يمثل الأمة...كل هذا على ما!؟


إلى هذه الدرجة وصلنا من الخواء الفكري وعدم القدرة على قراءة الدستور ومعرفة مالنا وماعلينا، ام أن حلاوة الجلوس أفضت الى كره الوقوف


ياسادة

إن اختلاف الآراء ظاهرة صحية ولاريب في ذلك ، ولكن أن نتعدى على الحقوق الدستورية فهذا أمر لانرضاه، ولكن أشره على من؟

وأنا اقصد هنا من اعترض على الاستجواب لمجرد الاعتراض دون حتى ذريعة تحترم عقولنا،ولا ألومه في ذلك..بل ألوم الناخب الذي غيب عقله وأرخى اللجام لعواطفه القبلية والمذهبية والعائلية!؟



كما أن هناك نواب اعترضوا على الاستجواب-وهي اهم نقطة ارتكز الغالبية في رفضهم للاستجواب على اساسها-من ناحية أن الوقت غير ملاءم ومناسب!؟


والرد على هذا الكلام جاء عبر مداخلة جميلة للعزيزة كويت من الموضوع السابق..فقد قالت التالي

فمن علت أصواتهم بالاشاره إلى ان الوقت غير مناسب وان الدوله تمر بأزمه إقتصاديه فالبلد يمر بعدة أزمات ولدت صغيره .. فكبرت وترعرعت في ظل وجود حكومه يرأسها سموه ولكن دون وجود هيكله واضحه أو خطط محدده جاهزه وسريعة الفاعليه في حل الأزمات ..عجز الحكومه عن التعامل مع الأزمات المفاجئه في الدوله يحسب ضدها قصورا وسلبا لا ايجابا وهنا المؤشر السلبي في حل الأزمات يتبعه مستقبل مظلم ينتظرنا نحن كمواطنين فالبلاد حاليا تسير إلى المجهول وتكاد تقترب من الهاويه فلا علم لنا مابعدها اما السقوط أو تدارك الأمر وهذا الامر ما لم نجده ..الأزمه الإقتصاديه ولدت معها عدت أزمات تطورت وتفاقمت في ظل عدم تعامل الحكومه معا منذ البدايه سقوط صغار المستثمرين بداية وانتهاءا بهزه طالت أحد أكبر البنوك، لم تعد من الامور التي تعتبر وليدت اللحظه


انتهى الاقتباس


نعم...فمنذ منذ أن تبوأ معاليــه كرسي رئاسة الوزارة متى كان الوقت المناسب!؟ ، إننا في الكويت أصبحنا نعيش على مبدأ أزمة تلد أخرى منذ أن تولى معاليـــه منصبه...والمشكلة أن لا حلول...لا حلول...مجرد هروب الى الأمام حتى زاد الحمل كثيرا على حساب البلد وتنميته وأوضاعه الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والصحية والتعليمية بل حتى على حساب صمام امانه من ناحية تركيبته السكانية



فحكومات معاليــــه -كثيرة الاستقالة والتغيير- لا تملك الادارة الاستراتيجة ولا هي ضالعة بادارة الازمات الطارئة...وجنباتها تأن من الفشل حتى في ادارة رد الفعل!؟


لقد اخذ البعض من النواب الأزمة الاقتصادية درعا يتقي شر الاستجواب القادم ولكي يفهمنا بأنه مع الاستجواب ولكن الوقت غير مناسب


وهذا لعمري كلام ظاهره ذريعة لاترقى...وباطنه موجع لبلدنا قبل أن يوجعنا... فهذه الأزمة التي نمر بها لم تستطع الحكومة معالجتها حسب الأصول المرعية...مجرد ضخ مئات الملايين دون خطة أو برنامج معد ،عشرات الملايين تبخرت من الأموال العامة دون حتى أن يهتز جفن لهؤلاء النواب



سيقول قائل...الأزمة عالمية



وسنرد عليه...نعم الأزمة عالمية ولكن كيف تعاملت معها الحكومات في العالم..لقد تعاملت معها عبر خطط شفافة وواضحة المعالم وتدريجية النقاط حتى تصل الى حالة الاستقرار المنشودة...وهذا لايعني نجاحها وإنما ما يهم أن هناك خطة معدة ومدروسة سلفا...فهل هذه الخطة قدمها مجلس وزرائنا الموقر...طبعا لا...ولن أيضا !؟



اذا نصبر على ما!؟



إن الكويت تعيش أزمة أكبر من أزمة أموال في البورصة وأكبر من أزمة عدم سداد مضارب لأحد البنوك المتجاوزة للقانون!؟



إننا نعيش أزمة متاكملة بدأت اجتماعيا من خلال تغاضي حكومات معاليــــه عن الهدم الحاصل لمقومات المجتمع السليم وضرب الكينونة الصغرى المتمثلة بالاسرة الكويتية عبر فتح المجال لنهبها واذلالها لمؤسسات مالية لاترحم بل أن هذه المؤسسات اتخذت من النصب والاحتيال طريقا لها حتى شاب شعر قضاتنا من حجم الاستهتار الحاصل...وفوق هذا لم يهتز جفن معاليــــه...لأن همومنا آخر مايشغله...حسب مانرى وليس تجني عليه


إن الدولة والمجتمع والفرد واقعون تحت ازمات مستمرة متوازية تجر البلد من سيء الى أسوأ...فلماذا ننتظر...لماذا...هل تتوقعون أنه مازال هناك شيء في جعبة رئيس وزرائنا...آسف قصدي معاليـــه



ازمة صحية عامة...ازمة تربوية وتعليمية متفاقمة اجبرت حتى ذوي الدخل المحدود الى الهروب للمدارس الخاصة...ازمة غلاء فاحش...ازمة اسكانية..ازمة تركيبة سكانية وخلل في مقومات التوازن

ازمة وازمة وازمة الخ الخ الخ....ومازال معاليــه...............على كرسيه

لقد نسي النواب كل هذا وقالوا اننا نعيش ازمة اقتصادية!!!؟؟



أيعقل هذا يامن تمثلون الأمة....إن أمتكم تأن من كل مافي العالم من مشاكل..وجعلتم الأزمة الاقتصادية عذركم من خوفكم

كلي أمل بأن يستمر السيد المليفي على طريقه الذي بدأه وأن يكتب استجوابا يعبر عن حالنا وماعلينا وماوصلنا إليـه...وأن يضيف الى محاوره محورا واحدا يسأل رئيــس الوزراء (معاليــه) سؤالا واحدا


ماذا قدم للبلد من تنمية خلال ثلاث سنوات من توليه الرئاسة وتبوإه مركز معالــيــه

اضاءة
إن المتتبع للتغيرات السياسية في الدول..القديم منها والمعاصر... يعي جيدا بأن سقوط الحكومات ورؤسائها أوتغييرها يأتي في أغلبه عبر الأزمات الخانقة والحادة....وليس عبر الهدوء والسكينة وراحة البال!؟



ملاحظة
كم مرة في المقال أعلاه ذكرت كلمة......معالـيه!!؟
الجواب عند السيد رجا حجيلان!!؟

همسة لأحبتنا
لم استطع ان اضيف جزئية الممانعة والخطوط الوهمية كما وعدتكم في المقال السابق ولكن سأكتب عنها موضوع منفصل في نهاية هذا الإسبوع إن شاء الله

هناك 24 تعليقًا:

  1. الاخ العزيز شقران



    نعلم تماما ان اغلب النواب بل جميعهم اعترضوا على الاستجواب بحجة الوقت

    ولم يتطرق احدا منهم ما هو اهمية هذا الوقت بالذات

    حجتهم ضعيفة وغير مقبولة


    وانا كذلك استغرب سكوت وصمت الوزراء عن الدفاع لرئيسهم



    وكلام الاخت كويت صحيح ومنطقي 100% فهو عين العقل



    وبالختام


    تقبل تحياتي العميقه

    ردحذف
  2. لا الحكومة تسوى الواحد يتحسف عليها

    و لا المجلس كفو احد يتحسف عليه

    بس اللي مضيق خلقي حالة الضياع اللي عايشينها بالبلد

    ردحذف
  3. حاور زاور
    هالمره مو الاعضاء هالمره الشعب يا بو راكان
    اللي يقولك خلني اشوف المحاور
    تقوله شوف البلد
    يقولك ها
    اي بس يمكن المليفي يسعى لشي ثاني
    تقوله اترك عنك المليفي
    و ركز على المحور الثاني ادارة الازمات
    يقول اتفق معاك
    حلو الكلام
    ها شنو رايك
    يقولك لا اتريث
    ما ادري و الله يا بو راكان
    انا اقول هذا من خمال ايدينا
    لا تلومون الحكومة و لا تلومون المجلس
    لوموا انفسكم
    مشكله اللي ما يبي جلد الذات

    ردحذف
  4. انا اقول الله يستر

    ردحذف
  5. العزيز كويت اواي

    أهلا بالحبيب

    شد حيلك مابقى شي عالتخرج

    بالتوفيق



    وكما قلت في مداخلتك..حجتهم ضعيفة وهذا ما أراه




    تحياتي لك

    ردحذف
  6. العزيز بوسلمى

    أهلين بالغالي...وشك ولآ الأمر
    :)


    ماصارت سفرة..كأنك طولت؟

    -------



    نعم اثنينهم ماعليهم حسوفة وخصوصا خصوصا حكومة معاليه!؟



    تحياتي لك

    ردحذف
  7. العزيز أبا الوليد


    والله إنك صدقت...فيه كم واحد من الربع كانوا يصرخون ويصيحون من اداء رئيس الحكومة...استغربت إنهم ضد الاستجواب لأن الذي قدمه هو السيد المليفي وقاموا يغوصون في نيات النائب

    طيب وش عليكم من النيات...الحين البلد يأن من حالة الضياع والمتسبب الأول بها هو رئيس حكومتنا الموقر


    شيء غريب




    لكن عملية الاقناع تتطلب جهد يابوالوليد...ويجب أن نكون لها عبر الكتابات أو المناقشات


    تحياتي لك

    ردحذف
  8. مهندسنا العزيز


    الديرة محفوظة بالله سبحانه

    ومن ثم بالشباب والشابات الواعين

    ولاننسى شيبانا وأمهاتنا اللي كانوا اهم الاساس لهؤلاء الشباب


    الله الحافظ



    تحياتي لك

    ردحذف
  9. تدري ليش مو متحمس للاستجواب؟

    شالفايدة؟

    حتى لو سقطت الحكومة، منو راح ايي مكان معاليه؟

    هل الشعب مستعد لمساندة اصلاحاته؟

    أم ان مصلحة الناس الشخصية فوق كل الأولويات؟

    الصراع راح يستمر

    وتعودنا نقول امسك مينونك لاييك اللي أين منه.

    عزيزي شقران

    موضوعك رائع ويضع النقط فوق الحروف

    ولكن ماذا بعد؟

    معاليه ما سوالنا شي

    بس بعد ما عندنا ثقة في أحد يسوي حق الكويت مو حق مصلحته!

    تحياتي

    ردحذف
  10. شقران ياشقران ..
    بدعت ياشقران ..

    ودي اليوم 6 نوفمبر
    بشوف اخرتها شنو ..

    الله يستر ويحفظ الديرة

    ردحذف
  11. اتفق معك بكل شي ما عدا باستغرابك من موقف بقية الاعضاء :)

    تحية لك

    ردحذف
  12. اصحاب التريث = اصحاب المصالح

    منتظرين تكون المسألة مع الخيل يا شقره

    كل واحد يقول مو انا مو انا
    مالي شغل مو انا

    كله من حبك يالخَضَر

    ردحذف
  13. السلام عليكم
    اشلونك ياخوي شمسوي

    انا اقول خل ننطر لي تاريخ 6 وانشوف الامور

    اترك عنك مواقف النواب اللي ما منها فايدة

    اترك عنك حالة البلد اللي ما راح يتغير حالها من الاستجواب
    انا اقول خلك على راكان وابني مستقبله وعلى اساس صحيح لان اهو واللي مثله اللي راح يبني اللي ينهدم هالايام :))))
    حبيب يالشقري

    ردحذف
  14. العزيز بومهدي


    معاك في كل تساؤلاتك...واجابتي سوف تكون نسخه طبق الاصل من اجابتك

    وسوف ازيد عليهم سؤال يقول


    هل يستقيم الظل (والعود) أعوج؟؟



    اعتقد اتعرف عن أي عود أتكلم!؟



    وصدقني يابومهدي...نحن ابناء الكويت الذين تعلمنا وقرءنا فكونا ثقافة بسيطة

    يجب علينا أن نكون اصحاب رأي يكون في خطوطه العامه متسابه حول ابجديات معينه وقد يختلف في تفاصيله

    والأهم من هذا أن نجاهد حتى يصل رأيننا الى ابناء الوطن جميعهم


    فنحن نعتبر احجار صغيرة نكون بآراءنا ســد كبير لكل تحركات لاتصب في صالح الوطن


    إن الحياة عقيدة وجهاد يابومهدي...ولا هناك شيء بالساهل



    كل ماكتبته أعلاه انت تعرفه وتفهمه اكثر مني

    ولكنها تذكرة لي ولك...حتى لانيأس




    وتحياتي لك

    ردحذف
  15. العزيز آز يولايك


    هلا بالحبيب


    والابداع انتم أهله يالغالي


    وكلنا بانتظار خطوة المليفي في 6 نوفمبر


    وتأكد انها خطوة لن تمر بسلام...وهكذا علمنا التاريخ...وسأوضح ما اقصده في المقال القادم ان شاء الله




    تحياتي لك

    ردحذف
  16. العزيز بوديما


    والله انك صاج...المفروض ما استغرب


    السيد الطبطبائي له تصريح جميل اليوم في جريدة الرؤية والذي قال فيه

    إن منصب عضو مجلس الامة اكبر من حجم بعض النواب الحاليين

    انتهى الاقتباس




    حسافة والله أن البعض الكثير محسوبين علينا اعضاء يمثلون الأمة!!؟؟



    تحياتي لك

    ردحذف
  17. العزيزة زووز


    بشري اشلونك الحين مع الانفلونزا؟

    اسأل الله أن يديم عليك نعمة الصحة والعافية

    -----------


    والأخضر سلب العقول وجعلهم كالنعام لايرون احوال البلد


    والمصالح بنت عم الكرسي الأخضر
    :)




    تحياتي لكِ

    ردحذف
  18. العزيز شخص كويتي

    هلا بالحبيب الغالي


    ابشرك أخوك بخير بأحسن حال والحمدلله


    والنواب اغلبهم اصبح نوائب على الأمة



    والأمل في راكان والجيل القادم من ابناءنا..وربي يحفظهم ويقدرنا نربيهم التربية الصالحة والصحيحة ليكونوا عوننا للبلد وأهله




    تحياتي لك

    ردحذف
  19. اي يا شقران

    المشكله انه هدف نواب اتريث لا يخفى على احد من الناس فهم لم يشبعوا بعد من مناصبهم ولم ينهبوا من مغاره علي بابا ما يكفيهم لحياتهم القادمه

    و ذهابهم لسمو الامير على شكل وفد يبايعون سمو رئيس مجلس الوزراء و يفزعون له الهدف منه الحفاظ على مناصبهم فقط

    ولم تكن مصلحه الكويت ولا الشعب ولا حتى الازمات محور هذا الوفد
    فما يطمحون له هو ان لا يكون هذا الاستجواب اول الطريق لحل المجلس

    و معاليه للاسف مازال يلتزم الصمت و كانه هذا الاستجواب لا يعنيه
    فلم نسمع له تصريح واحد بخصوص
    ما يحدث على الساحه و الوضع من سيئ الى اسوء

    الله يحفظنا

    :)

    ردحذف
  20. العزيزة الخيلاء

    حيالله من جانا
    :)
    --------


    والله ياأختي الكريمة إن ذهاب النواب وهم مفزوعون الى سمو الأمير أمر يجعل الانسان يتحسر على هكذا مستوى وصل له حال اعضاء الأمة



    ولقد تحدثت عن آلية هذا الذهاب مرة في موضوع اسمسيته

    اشكالية 2


    وذلك لعدم فهمي لهذا الذهاب المتواصل والذي ليس له اطر دستورية!؟



    ألوم الناخب الذي أنتخب لنا هؤلاء الاطفال.....البكاؤون النائحون




    تحياتي لكِ ولتواصلك الكريم والمفيد لنا

    ردحذف
  21. الموضوع الجديد

    كبانيّـة ولا طـيـاري!!؟؟

    فعلا هالموضوع بالذات أود أن ارى آراءكم بكل شفافية

    ردحذف
  22. أخي العزيز شقــران ..
    بعد مجمل الأزمات التي ضربت الكويت مؤخرا سقطت أقنعة النواب الذين كانوا يتلونون بها ..
    فكثيرا منهم من علا صوته وسط مقره الإنتخابي دفعا عن مصلحة الوطن ومطالبا بحكومة إصلاحيه وذلك ما يشهد به ناخبوهم وماتشهد به مقارهم ولو كانت قادره على النطق لصرخت بزيفهم وهاهم الآن يتشبثون بقشه أمل تضمن لهم مقاعدهم البرلمانيه متناسين تلك الشعارات الوطنيه التي اتخذوها ذريعه للوصول ..
    لقد تطرقت أخي الكريم إلى أن الازمه الاقتصاديه هي الأزمه عالميه ..
    نعم هي عالميه ولكن البورصه الكويتيه مرت بأزمات سابقه لم تكن بها أزمه اقتصاديه عالميه ..
    فإن لم تخونني الذاكره فقد هوى مؤشر البورصه في عام 2007 إلى ما يقارب الـ عشرة آلاف نقطه وتأتي دائما الحلول الغير منطقيه سريعه تتوالد ففي كل سقوط للمؤشر تسارع الحكومه إلى ضخ الأموال في السوق لإعادت انعاشه ومن ثم الاستعانه بالبنك المركزي لحفظ التوازن المالي ناهيك عن المطالبات المستمره بتدخل البنك الدولي لدراسة أسباب تدهور البورصه فجميع تلك الحلول هي حلول مؤقته تبنى كقاعده هشه تسقط مع أي هزه جديده ..
    البورصه الكويتيه بحاجة قانون ينظم التداولات فيها كما أن مشروع هيئة سوق المال لا يزال معلق رغم ان اقراراه من الممكن أن يجنب الكويت كثير من الأزمات والخسائر ..
    وكذلك التدخل الحكومي المتأخر دائما هو ما جعل الأزمه الرياضيه تتفاقم وتصل إلى الوضع الحالي ..
    وإلى جانب ذلك نجد الأزمه التعليميه التي تشهد تطوير هامشي لا يرقى للطموح وكذلك أزمة التنميه التي لم تشهد البلاد أي مشاريع تنمويه منذ عقد من الزمن فلم تتكلف حكومة سموه أن تبادر ببدء العمل بها انما كل ما يصلنا ما هو إلا حديث عن تلك المشاريع عبر الصحف وأن تم تداول تلك المشاريع وادراجها ضمن الخطه الخمسيه التي في نهايتها ليس هناك أي تطبيق لها على أرض الواقع ..
    أزمة الطاقه وما أدراك ما أزمة الطاقه فليس هناك أي نيه لطرح موضوع مصادرالطاقه البديله وبدء العمل فيها كباقي الدول التي وجدت أنه من الأجدر البدء بمشاريع الطاقه البديله مادامت الماده متوافره ..
    أزمة الصحه حتى كادت الصحه تصل إلى الهاويه ..
    وغيرها العديد من الأزمات التي لن تقف عند حد معين حتى تصل بالكويت إلى أدنى مستوى من التخلف ..
    فإن كنت تطالب أخي الكريم بطرح ذلك السؤال على سموه ضمن محاورا لاستجواب ..
    فأنا أود أن يكون السؤال كالتالي :
    في ظل الأزمات التي تمر بها البلاد حاليا ما هي آلية الحكومه الجديده في التعامل مع الأزمات المفاجئه القادمه ؟؟
    الكويت مرت عليها الكثير من الحكومات فلم نجد حكومات غير قادره على التوافق مع المجلس كالحكومه الحاليه ومن سبقتها :)
    يعطيك العافيه اخوي :)

    ردحذف
  23. العزيزة كويت


    آسف جدا لتأخري في الرد عليكم


    وأشكرك كثير الشكر على مداخلاتك القيمة والتي استفيد منها كثير الاستفادة

    وهو أمر تعودناه منكِ في هذه المدونة المتواضعة...وما وضعي لردك في رأس الموضوع إلآ ترجمة لما أراه من رأي سديد في مداخلاتك





    تحياتي لكِ أختاه

    ردحذف