الأربعاء، 23 يناير، 2008

انتخابات نيفادا...مازال السباق مفتوحا...ونفسي اللوامة!؟

قبل الدخول في تفاصيل انتخابات ولاية نيفادا ، بودي أن اذكر أنه تم بالأمس الكشف عن رفات أسيـرين في مقبرة جماعية في منطقة صبحان الصناعية ،وهما الشهيدين

سالم عامر راشد الدوسري (سعودي الجنسية

فايز حسين علي نزر (كويتي الجنسية

ونحن اذ هنا نبارك لذوي الشهادين على شهادة ابنائهم دفاعا عن الوطن الغالي ونحسبهم كذلك والله حسيبهم

كما أود أن اذكر أن اسرة الشهيد الدوسري أصرت أن يدفن ابنها تحت ثرى الكويت الغالي ،فلهم كل الشكر على هذه البادرة الطيبة ، فالكويت لاتنسى كل مخلص لها سواء من ابناءها أو من غيرهم


اللهم ارحم شهداءنا وفك قيد من تبقى من أسرانا

_____________________


ونعود الآن لنتائج الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي والمساماة الكوكـاس


فالكل قد علم أن السيدة هيلاري كلينتون قد فازت على السيد باراك أوباما بنسبة 51 و 45 بالمئة على التوالي في انتخابات ولاية نيفادا


وقد كانت التوقعات قبل انتخابات هذه الولاية تصب في صالح السيدة هيلاري كلينتون

ولكن سوف نحاول ان ندخل بشيء من التتفصيل حتى تتضح الصورة أكثر وذلك أن لغاية هذه اللحظة مازال السيد أوباما متقدما بعدد المناديب الحزبيين للمؤتمر العام والذي ذكرت ما معنى اعداد المناديب في الموضوع السابق


فالأكيد أنه بعد هذه الانتخابات انحصرت المنافسة على مرشح الحزب الرئيسي للانتخابات الرئاسية القادمة بين هيلاري و أوباما بعد النتائج المتواضعة لجون ادواردز

كما أود أن أأكد هنا أن جون ادواردز يملك من الاصوات والمناديب ما يأهله الى رسم الملامح الرئيسية لمرشح الحزب في الانتخابات المؤتمر العام للحزب

حيث أنه من المتوقع بعد انتخابات الثلاثاء الكبير أن يبدأ المرشحان في استمالة أصوات جون ادواردز لصالحهما حيث أنهم يملك الى الآن عدد لا بأس به من المناديب فكما ذكرت لكم سابقا بأن المرشح الذي يحظى بنسبة 15 بالمئة من الأصوات يبقي داخل السباق وهو مايعني أن ادواردز يملك آخر مفتاح في انتخابات الرئاسة


ونعود الآن لما حدث في ولاية نيفادا وسأحاول الاختصار قدر الإمكان

قامت بعض النقابات ذات النفوذ الكبير في هذه الولاية بدعم أوباما بشكل مباشر ومنها نقابات عمال الفنادق والملاهي الليلية،لكن لم يكن أغلب هذه النقابات مع أوباما كما أظهرت بعض الصناديق الخاصة بهذه النقابات ،كما أن المصوتين ذوي اللون الأسمر تدفقوا بشكل ملحوظ لمناصرة أوباما ،حيث تشير التقارير أن اوباما حصل الى غاية الآن على 83 بالمئة من أصوات ذوي اللون الأسمـر والمتحدرين من افريقيا


ولكن ذلك كله لم يشفع لأوبما حيث أن كلينتون فازت بأغلب أصوات بني جنسها الناعم كما أنها حظيت بدعم النخب الديمقراطية الموجودة في هذه الولاية كذلك أصوات الأمريكيين الذين ينحدرون من أصول اسبانية، عوضا عن أصوات الناخب العادي في الحزب


ولكن هناك نقطة مهمة جدا وهي التالي


صحيح أن كلينتون فازت بأغلبية أصوات الناخبين ولكن أوباما حصل على عدد مناديب أكثر فيها ،حيث حصل أوباما على 13 مندوب فيما حصلت كلينتون على 12 مندوب من هذه الولاية ،وذلك بسبب طريقة حساب عدد المناديب في تجمعات الكوكس الديمقراطية ،حيث أنها تعتمد على التوزيع الجغرافي داخل الولاية فلكل منطقة عدد من المناديب حسب اجمالي المصوتين ،فبعض المناطق الريفية داخل الولاية فاز بها أوباما وهو ما جعل أعداد مناديبه أكثر


نذهب الآن الى انتخابات الولاية المقبلة وهي ولاية ساوث كارولاينا

يعول السيد أوباما على هذه الولاية كثيرا ،وذلك لسبب رئيسي وهو أن الأمريكيين الأفارقة يشكلون 50 بالمئة من مجموع سكان الولاية ،وكما هو معروف فإن غالبية الأمريكيين السود يصوتون لصالح أوباما

ومن المطلوب أن يفوز السيد أوباما بفارق كبير في هذه الولاية حتى يدخل انتخابات الثلاثاء الكبير وهو مدعوم بعدد أكبر من المناديب مما يعطيه زخما اعلاميا كبيرا قد يكون ورقة للذين مترددين الى الآن أين تذهب أصواتهم بين المرشحين القويين


ملاحظة أخيرة

تم بالأمس مناظرة بين مرشحي الحزب الديمقراطي ،كلينتون أوباما ادواردز ،وقد كانت المناظرة غاية في الشد والحساسية ولقد حالفني الحظ بالأمس بمشاهدتها مباشرة وقد كان الشد واضحا بين كلينتون وأبواما حيث تجادلا بشكل مباشر في عدة مواضيع ،ومن ثم استغل جون ادواردز هذا الجدل وحول جزء من الانتباه حوله حينما اتهم الثنين بانهما يجعلان الخصومة شخصية على حساب السياسة العامة!؟


كما وأنه خلال كتابتي للموضوع الآن تناقلت الأخبار أن كلينتون ادلت خلال بتصريح قبل قليل وقبل بدأت حملتها الانتخابية في ساوث كارولاينا وقالت أن أوباما فعل مافعل خلال المناظرة لأنه محبــط


طبعا أنا شاهدة المناظرة وأقول عكس هذا الكلام حيث بدى أوباما واثقا خصوصا في ردوده على كلينتون حينما اتهمته بانه يتناسى ما يصوت عليه داخل الكونجرس ، فذكّـرها ببعض من تصويــتـاتها، وخصوصا الحرب على العراق، والتي تجد هذه الحرب معارضة داخلية كبيرة


بقي نقطة وددت أن أوضحها وهو أن المرشح الرئاسي السابق جون كيري في انتخابات عام 2004

قد أكد دعمه لأباراك أوباما


عموما أعتقد ان انتخابات ساوث كارولاينا القادمة ستشكل نقطة مفصلية في مسيرة باراك أوباما في سعيه لانتخابه من قبل الحزب الديمقراطي


اتمنى أن أكون وفـقــت في نقل الصورة والتي حاولت جمعها من عدة مصادر اخبارية مع بعض الاضافة مني

_____________________________


أحــبـــتــــي..بقيت هناك نقطة واحدة وددت أن أقولها لكل من يشرفني ويزور هذه المدونة المتواضعة ويعطرها بمروره الكريم


أحسست منذ أيام بعدم قدرتي على الكتابة ، ويعلم الله إني كتبت هذا الموضوع لأن الأخت العزيزة زهرة الرمان سألت عنه، ولولا ذلك ما كتبت، لأني أحس بعدم القدرة على التعاطي الكتابي منذ أيام قليلة


وللحقيقة فأني لي نفسا لوامة تلومني حين أخطأ أو أقع في الخطأ ،

ويتملكني أحساس بأني وقعت في خطإٍ ما ، ولكن لا أعرف أين هو!؟


وسوف أتوقف مؤقتا ولعدة أيام معدودة عن الكتابة ، لأجلس مع نفسي جلسة هادئة وصافية ، فعـلي أجد نوعا من راحة البـال والفـكر


وشـكـرا لكـــم

السبت، 19 يناير، 2008

بين ازدواجية المعايير...وبيان الديوان

عشيـــة هذا اليوم ستقام الانتخابات التمهيدية لولاية نيفادا وتظهر استطلاعات الرأي تقدم السيدة هيلاري كلينتون على السيد باراك أوبما ،حيث حصلت هيلاري على 45 بالمئة بينما أوباما كان نصيبه 39 بالمئة ، وبعد ظهور النتائج ستكون وقفة إن شاء الله

كما كنت قد وعدت سابقا أن ادخل في نوع من التفصيل في الاستراتيجة الامريكية والايرانية في المنطفة ، ولكن سوف أأجلهما الى وقت ما بعد نتائج انتخابات ولاية نيفادا

حيث اليوم سأعرج على حدثين محليّــن وسوف اتخذ من أسلوب مــهــنــدســـنا العزيز في تقسيمه للمواضيع كما عودنا ، وأرجو أن لايعتبرها سرقه من غير استإذان ،فنحن نمون عليه

_______________________________________

الموضوع الأول

ازدواجية المعايير

Double Standards


حينما تم استجواب وزير النفط الأسبق الشيخ علي الجراح ، ظهر لنا مقدموا الإستجواب ببدعة جديدة

وهي عرض صور لمواطنين كويتيين في أوضاع مخلة وفي سهرات حمراء ،وقد كان السيد مسلم البراك هو من أخذ هذا العرض على عاتقه بمباركة كتلتي الشعبي والوطني والسيد عادل الصرعاوي بصفته أحد مقدمي الاستجواب الثلاثة


ولقد ساءني شخصيا هذا العرض من حيث المبدأ ،وقد كنت من أشد معارضيه حينها ، واذكر جيدا أنه حدث جدال بيزنطي بيني وبين أحد مناصري السيد مسلم البراك ،وقد كنت أحاول إفهام هذا المناصر أنني من مؤيدي كتلة العمل الشعبي والوطني في مطالبهم باستقالة السيد وزير النفط لفداحة الخطيئة السياسية التي وقع فيها ولكن كان من الواجب استجوابه في هذه الحيثية فقط


ولكن فجاة ودون مقدمات دخل محوران على الخط فيهما من التجاوزات مافيهما ، وهو ما يعني أن الكتلتان كانتا تعلمان بها وسكتــتا عنها سابقا!!؟؟

حيث أنها كانت تكيل المديح الى الوزير منذ أن كان وزيرا للكهرباء والماء الى أن اصبح وزيرا للنفط قبل تصريحه الخطير والذي وصف به الشيخ علي الخليفة بانه استاذه ، وانتهى النقاش حينها بأن اتهمني هذا المناصر بأنني من الموالين لعلي الخليفة ، فانهيت النقاش على الفور لأنه لاتوجد ارضية مشتركة للنقاش مع هذا المناصر لمعرفتي بأني سوف أنـحــت على ثنايا الماء حتى يفهم


هذ كله لا يعنيني حاليا

مايعنيني هو الصور اللتي عرضت في الجلسة ودون معارضة الكتلتين السابق ذكرهما


وقد كانت لي صدفة بعد الاستجواب بنحو ثلاث اسابيع جمعتني مع السيد مسلم البراك

وقلت له لماذا يا بو حمود عرضت هذه الصور في قاعة عبدالله السالم في سابقة خطيرة وجديدة ستحمل وزرها أنت ومقدموا الاستجواب

فقال لي لم أكن أنوي نشرها ولكن الوزير استفزني حينما بدأ يسطح الأمر ويقفز على فقرات ديوان المحاسبة الذي حقق بهذا الأمر

فقلت له هذا ليس بعذر يبيح لك أن تنشر هذه الصور الخاصة بأحد المواطنين مهما كان منصبه ،فهذا انتهاك صارخ للعمل النيابي وللحرية الشخصية

فقال لي الرجل يسهر لياليه الحمراء بأموال الدولة

فقلت له النيابة والقضاء يقتصان منه لكن أن يصل الأمر الى نشر الصور، فوالله مانرضى وستتحمل وزرها

فقال لي احترم رأيك ولكن حيثيات الجلسة تطلبت هذا الشيء

فقلت له لا تقل حيثيات الجلسة ،فالصور كانت موجودة في ملفك قبل أيام من الاستجواب ،ليس بعذر ،وسوف تــتحسر على مانشرت أنت والمستجوبون وكـتـلـكــم


وها قد دارت الأيام دورتها وجاء استجواب السيدة وزيرة التربية ،وتهديد مستجوبها بعرض اشرطة لحفلات مختلطة تظهر بها بنات الناس في تعدي سافر على حقوق الناس قبل الطلبة

وحدث ما حذرت منه وانتقدته


ولكن لماذا أوردته الآن؟وأين ازدواجية المعايير؟


لقد أوردته الآن لأن من أيــــد الوزيرة من نواب وكتاب المقالات والمدونين لم يتطرقوا لهذا الأمر من قريب أو بعيد رغم أن من ابتدعه هو من يعترض على نشر صور وأفلام الحفلات وهو الذي استحل لنفسه ما يعتبره الآن خرق للخصوصية


فكتلة العمل الوطني وكتلة العمل الشعبي والسيد عادل الصرعاوي ضربوا لنا أروع مثال في ازدواجـية المعايـيـر


ألم أقل لكم سابقا بأن الطبقة السياسية الحالية بجميع كتلها سواء اسلامية أو وطنية أو شعبية هي طبقة فساد ومصالح ولن تنصلح الأحوال بهم

__________________________________________________


الموضوع الثاني

بيـــان الديوان


فاجأنا الديوان الأميري ببيان أو تصريح صادر عن وزيره ، وهو الشيخ ناصر الصباح ، وقد تطرق لهذا الأمر أخي العزيز حلم جميل بوطن أفضل في موضوعه الأخير


وحيثيات الموضوع هو أن الشيخ راشد الحمود كتب مقالا ينتقد فيها استقطاع جزء من شارع الشهداء وتسميته باسم المرحوم عبدالعزيز الصقر


وهنا الرجل كتب مقال ، فالأولى الرد على المقال بمقال آخر يـفـــنـــد فيها ما سطرته مقالة الشيخ راشد الحمود ،ولا أود الدخول في تفاصيل الموضوع فلكل طرف حـــق الرد ولايعنينا ذلك رغم تسجيلنا لإعتزازنا بعائلة الصقر الكريمة وللمرحوم عبدالعزيز الصقر


لكن

أن يصدر بيان من الديوان الأميري كما بينت جريدة الجريدة

فهذه لعمري كبــيـــرة من الكـــبـــائــــر

فما دخل الديوان بهذا الجــدل الصحفي؟

وهل المطلوب من الديوان الأميري أن يكون طرفا بأي صراع بين كاتب مقال وآخر؟

أهذا هو دور الديوان الأميري في عهد وزيره الجديد؟


ألم يتعظ وزير الديوان من تدخله الخطيــر وتطاوله على السلطة التنفيذية واختصاصاتها حينما شكل لجنة تقييم معهد الأبحاث والذي سكتت عنه الوزيرة الحديدية وكأن الأمر لايعنيها ، بالتأكيد لايعنيها فهي بلاستيكية قابلة للانثناء أمام عليّـة القوم وأوامرهم!!؟


إن زج اسم الديوان الأميري بهكذا صراعات سيفرغ الديوان الأميري من هيبته والذي رسم لها الشيخ جابر رحمه الله أروع أنواع الحيادية


وكل عاقل ذي بصر يعلم تمام العلم أن الجهة المسؤولة عن اسماء الشوارع والمدن والمناطق هي المجلس البلدي


فلماذا أقحم السيد وزير الديوان الأميري نفسه في هذا الصراع وارسل البيانات والتصريحات التي ما انزل الله بها من سلطان


إن وزير الديوان الأميري يبحث عن دور له في واقع السياسة الحالية،ولكن من الأبواب الخلفية حتى لا يكون بوجه النقد النيابي والصحفي ،ونحن نعلم أنه أحد اطراف الصراع بين أجنحة الأسرة


ولكن هذه البيانات لن تزيده شيئا بل أنها سـتـفــقـده الكثير من هــيــــبة مركزه والتي وجب فيها الحيادية


فليعلم وزير الديوان الأميري أننا لم نسكت على تعديه الدستوري في لجنة معهد الأبحاث

ولن نسكت على بيانه الأخير الذي ليس من اختصاصاته ولا مسؤولياته


وإن كان يظن في نفسه أنه قادر على تحمل المسؤولية السياسية فليكن وزيرا للتربية وينفذ خططه في المعهد أو يكون وزير للبلدية ويصدر بياناته ويسمي مايشاء من شوارع الكويت

وإن لم تعجبه أيأ من الوزارتين فليختار مايشاء من الوزارات ويتحمل وزرها السياسي وينزل الى الميدان الحقيقي لكشف معادن الرجال وتوجهاتهم


ونحن ننتظر نزوله الى ميدان العمل السياسي بفارغ الصبــــر


وقديما قالوا

هــــذا الميدان يا حميـــدان



نقطة شديدة الوضوح:

العمل السياسي له من التبعات ماله وعليه ما عليه ، ولا يظنن أحد بأنه فوق الجميع ، لأن الجميع تحت ظلال بنود الدستور ، وإن من يظن في نفسه بأنه أعلى من المواطنين وأنه في برج عاجي يأمر من يأتمر بأن يكون بوقا أو مزمّرا أو مطبّـلا يزين له أفعاله ، وقد يعتقد أيضا أن التحالف مع كتل نيابية ستكـون الــمــــمــــهد الأول لما في نــفـــســــه من غاية، سيســقــط حينها كما تسقط الطيور ، لأنها على اشكالها تــقـــــــــــــع.......وتـقــع دومــــــــــــــــــا

لأن الشعـــب هو من يحــــدد الملامح العريضة للاستحقاقات السياسية القادمة

الخميس، 17 يناير، 2008

ما أجمـل صـبـيــحـة هـذا الـيــوم

في صبيحة هذا اليوم وتحديدا في الساعات الاولى بـعــد منتصف الليل حسب توقيت المنطقة ومع دخول يوم السابع عشر من يناير 1991 أعلن الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش بـــدأ العمليات العسكرية لتحرير الكويت من براثن الغزو العراقي الصدامي(كانت الحرب في تاريخ 16 يناير حسب التوقيت العالمي)

ولقد كان أخي عندنا ضيفا قادما من قاعدة الملك خالد العسكرية الموجودة في منطقة حـــفر الباطن ،حيث كان الجيش الكويتي والمتطوعون الكويتيون يتدربون في هذا المعسكر حتى تحين لحظة التحرير

ولكنه قبل هذا التاريخ بأسبوع جاءه اتصال هاتفي عبر أحد اصدقائه يخبره بأن هناك استدعاء على عجل في تلك القاعدة
فقال له أبي: تكفى يابوك إذا قدرت اتبشرنا قبل الناس فرح قلبي..فرح قلبي الله يخليك لي

فقال اخي سأحاول أن اتصل اذا كان هناك أمر
وقبل الحرب بثلاث أيام جاءنا اتصال من أحد العسكريين السعوديين يسأل عن والدي فكلمه الوالد

فقال له يسلم عليك ولدك ويقولك لايقدر على الاتصال لأنه تم تشديد الحجز

ففهم أبي أن هناك شيء بالأفق
فوقتها شارفت المهلة الممنوحة لطاغية بغداد للانسحاب من الكويت على الانتهاء حسب القرار رقم 678 والذي أعطى طاغية بغداد المقبور حتى الـ15 من يناير للانسحاب غير المشروط من الكويت وتفويض الدول الأعضاء لدى الأمم المتجدة باستخدام كافة الوسائل لإستعادة السلم والأمن الدوليين في المنطقة والذي انتهكه جيش الطغيان البعثي العراقي

واتذكر جيدا هذا اليوم وهو فجر السابع عشر من يناير ، فلقد استيقظت من النوم على صوت أمي وهي (تلولش) ، ولم استوعب حينها الحدث ،

فاستيقظت مهروعا وهرولت الى مصدر آخر من الصراخ والصوت العالي والذي كان مصدره ديوانية البيت الذي كنا نسكن فيه في مدينة الرياض
وحين دخلت وجدت والدي وجدي رحمه الله(والد أمي) يلعبان(يرقصان) لعبة العرضة ،فلم استوعب الحدث فما هي إلآ لحظات حتى قال والدي
بدت الحرب بدت الحرب..راجعين بإذن الله راجعين يابومبارك

فبدأت استوعب أن العمليات العسكرية لتحرير كويتنا قد بدأت

فقلت لوالدي متى؟ وكيف؟ وأين؟

فقال لي على الراديو (الراديو الروسي صديقنا الدائم حينها) عبر اثير محطات البي بي سي ومونت كارلو كما أنهم وضعوا خطاب بوش عن بدء العمليات العسكرية
وما هي إلآ لحظات أخرى حتى بث التلفزيون السعودي خطاب بوش مرة اخرى

يالله ما أجمله من خــــــبــــــــر
يالله ما أحلاه من اسم...عاصـــفـــــــــــة الـــــصــــحـــراء
لقد تراقصت القلوب والمشاعر قبل الأجسام
لقد تمايلنا مع الصور الأولى لصواريخ توماهوك وهي تنطلق من البارجات البحرية
وطائرات الشبح التي حولت ليل فيالق الطغاة الى صباح
وطائرات الـإف 15 التي دكت الخطوط الأمامية له
وطائرات الأيه 10 التي قاتلت كل آلة عسكرية متحركة
وقاذفات البي 52 التي كانت تقلع من المانيا والمحيط الهندي لتدك جيش الطغيان
أنه يوم بــــــــــــــــــــدء التحرير
إنه يوم بــــــــــدء دك حصون الطغاة
إنه يوم الــــــــــرد على كل افّاق وكاذب حاول أن يقول أن هذا اليوم ضرب من ضروب المستحيل
إنه يوم الـــــــــــرد على كل كلاب الأمة التي رقصت على جرح وطننا الغالي
إنه يومــــــــــنـــــا..يــــوم ســـعـــادتـــنـــا
يوم فرحتنا ببدء عودتنا الى تراب الوطن المحرر

حتى لو حاولوا أن يمحوك من بياناتهم ستبقى
لو تجاهلتك الحكومة ستبقى
لو تجاهلتك الصحف ستبقى
لو تجاهلك بيت الشعـــب ستبقى
لو تجاهلتك سياسة ليس فيها أي احترام لمشاعر من استشهدوا وأسروا..ســـــتــــــــــبـــــــــــقى

لله درك ما أجملك من يوم حينما دكت حصون الطغيان وعقول توافه الأمة

لاخير في أمة تــتــنــاسى تاريخها...لا خير في أمة تـتـنـــاسى تاريخها..بداعي السياسة الحمقاء
فما غضب الألمان من فرنسا وهي تحتفل ببدء تحريرها وبانزال النورماندي الى يومنا هذا
هل من متعظ يا حكـــومة ناصر المــحمــد...لا.. ليس هناك متعظ...ليس هناك متعظ...فما أنتم سوى مهرولون خلف السراب

وأعلموا أيها السادة بأن الأمم تــــحــــــيـــــــا بشعوبها وليس بحكوماتها التى تشبه صفات طائـــر النعـــام


حتى لا نــنــــســـى

الثلاثاء، 15 يناير، 2008

بوش وساركوزي...تجارة الترهيب أم تجارة التسليح


حــل على منطقتنا خلال هذا الأسبوع ضيفان دوليان كبيران وهما الرئيس الامريكي جورج بوش والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي

وسأتكلم عن زيارة بوش فهي الأهم عندي

لايخفى على أحد أهمـــية منطقة الخليج وانعكاس أمنها على الأمن الاقتصادي العالمي ،وقد تجلت هذه الأهمية بصورة أوضح بعد صدور مبدأ كارتر وسقوط استراتيجية نيكسون والتي تعتمد في أبجدياتها على شاه ايران كشرطي على المنطقة قبل سقوطه


كما أن المنطقة مقبلة على استحقاق قادم قد يكون في اغلبه استحقاق عسكري مالم تؤتي الضغوط الديبلوماسية بثمارها


الغرض الأساسي من زيارة بوش هما أمران رئيسيان

الأول

هو تصاعد الخطر الايراني وتهويله وتضخيمه من قبل الادارة الامريكية عوضا على محاولته لرص صفوف ما يسمى بمحور الاعتدال وهو الأمر الذي ذكرته في مقالة سابقة عن مؤتمر آنابوليس ويمكن الرجوع للمقالة لمن يريد


والسبب الثاني

هو التسويق لبرنامج الدفاعات الجوي والتي تسعى هذه الادارة على تسويقه لدول منطقة الخليج في ظل احتمالية المواجهة العسكرية القادمة مع ايــران ، وهي مبالغ في مجموعها ستصل لمليارات الدولارات ، ولا يغركم أن الصفقات الابتدائية ستبدأ بأرقام بسيطة

وهو الأمر الذي جعل ساركوزي يأتي على عجل للمنطقة ليسوّق ماعنده من اسلحة ودفاعات جوية ، فزيارة ساركوزي للمنطقة أتت بعد الإعلان عن زيارة بوش ، ولم يكن مقررا لها أن تكون من قبل

عوضا عن أن ساركوزي يعشم نفسه بأمر آخر ، وهو التسويق النووي السلمي لبضاعته ، لذلك كانت زيارته للرياض قبل أن يطأها جورج بوش ، حتى يعطي القيادة السعودية ما عنده من بضاعة لوجستية في حال تبني الدول الخليجية للبرنامج النووي السلمي، و لكي تتمكن الرياض من أن تطرح خيارها عندما تستقبل بوش

فساركوزي يعلم تمام العلم أن أي برنامج نووي لن يتم إلآ عبر بوابة الموافقة من واشنطن ، وهو بذلك يريد أن يكون له جانب من قطعة الحلوى الكبيرة والتي يسيل لها لعاب القوى الكبرى في أي خطوة نووية مقبلة من دول الخليج

لكن الأدهى منهم جميعا في سباقهم للأخذ من هذه القطعة هو الرئيس المصري حسني مبارك حينما عرض على دول الخليج أن يكون المفاعل السلمي في الأراضي المصرية!؟؟

فالرئيس حسني مبارك يعرف جيدا من أين تأكل الكتف!!؟


وعودا على زيارة بوش والغرض الأساسي الأول منها ،وهو قضية محور الإعتدال ورص صفوفه، فكلنا يعلم أن مايشكل نقطة مفصلية في هذا المحور

هو قضية الصراع العربي-الاسرائيلي

ويخطأ كثير من المحللين السياسيين حينما يربطون محاولات الرئيس السابق بيل كلينتون والأسبق جيمي كارتر لحلحلة القضية وبين محاولات بوش لوضع برنامج زمني لحلها

والسبب حسب ادعائهم أن كل رئيس امريكي يحاول في نهاية رئاسته تسجيل نقطة في هذا الصراع والذي يشكل جوهر أزمات منطقة الشرق الأوسط

وهذا لعمري أنه خطأ كبير وتسطيح للأمور بشكل عجيب ، حيث أن المعطيات الدولية في وقتنا الحاضر اختلفت اختلاف كلي وجوهري عن السابق

فسياسة الاحتواء المزدوج انتهى وقتها ، وسياسة العزل الدولي ماعادت تجدي نفعا في كبح جموح طهران النووي

لذلك فالمحرك الرئيسي لحل قضية هذا الصراع اختلف كليا ،فما كانت تسعى له واشنطن في السابق من عدم جدية في حل القضية قد انتهى

وأنا هنا لا ادعي بأن جورج بوش سيحلها ، فهو ابعد مايكون عن ذلك

ولكن مايقوم به بوش حاليا هو عملية تذويب القضية وتعويمها لصالح استحقاق اكبر يدعوا له

وهذا الاستحقاق تقوده اطماع طهران الاقليمية ، حيث أن طهران تسعى لأن تكون قوة اقليمية لا يتم تجاهلها في أي تسويات سياسية أو اقتصادية مقبلة في المنطقة

والسؤال هنا هل تعي الدول الخليجية الى أين تجرها واشنطن!؟

الدول الخليجية أصبحت في موقع لاتحسد عليه ، فهي تعي أن لواشنطن استراتيجية في المنطقة ، وهذه الاستراتيجية ذات خطوط واضحة في جانب وغامضة في الجانب الآخر في ظل هذه الادارة الامريكية المتهورة

فهي لم تثبت على تكتــيــك معين لاستراتيجيتها

فتارة الحرب على الارهاب هو الطاغي في الخطاب السياسي الأمريكي وأفعاله

وتارة أخرى تكتيك الفوضى الخلاقة ، الذي اطلقته كونداليزا رايس في بدايات 2005 والمستمدة ابجديات هذه الفوضى من الثورة الفرنسية عام 1789

وتارة ثالثة مصطلح الشرق الأوسط الكبير والذي كان مخاضه تداعيات حرب لبنان في صيف 2006

الى أن عـــــدنا الى محور الشر والحرب على الارهاب من جديد!!؟


كما أن الدول الخليجية تعلم تمام العلم بأن تضــخــم القوة الايرانية ليس من صالحها ، خصوصا في ظل النفوذ الايراني الكبير في عراق اليوم ،وامتداد يـــد طهران الى الصراع الفلسطيني واحتضانها لحماس ، ولاننـسى ثــقــلها الكبير في الدولة اللبنانية ، فكلنا يذكر حينما افضت مباحثات الأمير بندر بن ســلــطان مع السيد علي لاريجاني أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني السابق الى حلحلة مؤقتة لنزول المعارضة للعصيان المدني في لبنان أواخر عام 2006


هناك ثلاث حقائق واضحة وضوح الشمس في رابعة النهار

الأولى

للولايات المتحدة استراتيجية في المنطقة بعض خطوطها العامة غامضة

الثانية

للجمهورية الايرانية استراتيجية خاصة في المنطقة ، والتي تجلت بشكل واضح في الحرب الأخيرة بين اسرائيل وحزب الله

الثالثة

وجود استراتيجية اسرائيلية رديـــفــة لخطة الولايات المتحدة

وهذا كله في ظل غياب وانعدام أي رؤيا خليجية أو عربية للمنطقة

وسوف تكون لي إن شاء الله وقفة بشئ من التحليل لهاتين الاستراتيجيتين (الامريكية-الايرانية) حسب المعطيات الظاهرة والمؤشرات الموجودة ووجهة نظري البسيطة


يــتـــبـــع

الأحد، 13 يناير، 2008

بعض من فــكــر أحــــد مفكري حـدس


علاقتي مع الشعر الشعبي أو النبطي كمـتـابع بشكل ممتـاز انتهت منذ عام 1999

مع ظهور جيـل الشاعر خالد المريخي الى السطح


ومن بعدها صرت متابع مـتـقــطع حتى ظهر جـيـل الشاعرين حامد زيد وسعد بن علوش سـنة 2002 فـانـعـدمـت المتابعة سـوى من قصيدة هنا او هناك في العام الواحد


حتى ظهر لنا برنامج شاعر المليون ومخابيله من سفهاء الشعراء فقضى على ماتبقى من فتات عندي للمتابعة


وصرت كلما اشتقت للشعر النبطي اتذكر ماكنت احفظ من قصائد قـديــمة أُسـلّي بها حال نفسي لو ضاقت من مر الأيام


واذكر حينما كنت متابع للشعر، أني كنت أحـفـظ قصائد كثيرة جدا جدا وكان الأصدقاء يأتـونني بقصائد لأحفظها وأُلـقـيها على مسامعهم لأنه يدّعون أن عندي حسنٌ في الإلقاء رغم إني اشــك في هذا ،وحجتهم أيضا انني أعرف أين تكون قــوة القصيدة وعلـتها ، ولكن لاتصدقوهم فماهم سوى مدّعون


في الأسبوع الماضي جائني أخي وهو يقول لي عندي قصيدة وودت لو تسمعها

فقلت له من صاحبها..أقبل جيل المريخي أم بعده!؟

فقال لي شاعر جديد مشارك ببرنامح شاعر المليون

فقلت له أنت تعرف أن علاقتي بجـيل المريخي ومن بعده انقطعت فما بالك بـبـرنامج مخابيل القوم، رغم احترامي لمن يتابعه ، ولكنه رأيي الشخصي


فقال لي هذه القصيدة ستعجبك لأني أعرفك وأعرف عما تبحث عنه وما يستهويك

فانصعت للأمر من باب عــدم رد الطلب ليس إلآ

وقلت له سمعني الله يخليك لي ولوالديك

فاسمعني القصيدة وكانت جميلة وفيها نوع من النقد والمقارنة البسيطة بين الحكومات الملكية والجمهوريات الثورية وكلماتها موغلة في الـبـداوة وبعض مفراداتها صـعبة للبعض من أهل البادية


ولكن شدني آخر اربعة ابيات فيها وهي التالي


ليس عيبا إن خدعني بمكره كل هيس،،،لأن مايفهم بطبع الهيوس إلآ الهيوس

آفة المرء اثنتان..إلف كأس وحب كيس،،،والنفوس إليا بغيت اتعرفها..ارم الفلوس

ينكـشف زيف الشعارات إليا حمي الوطيس،،،ترجع الاذناب اذناب..وتبقى الروس روس

صج لا قال العرب..مايحوص إلآ الخسيس،،،ولايوطّي الروس شيٍّ مثل ضعف النفوس


فعلا لا يُـنـزل من مقدار الناس إلآ ضعف نفوسهم أكان ضعفها من أجل مال أو من أجل مصلحة آنية أو من أجل هوى نفس أو أو أو


النفوس الضعيفة أصبحت هي الطاغية ليس على الطبقة السياسية عندنا وإنما طالتها الى بعض من يدعون أنهم مفكرين في بحور الدين ويحسبون أنفسهم اوصياء عليه


يقرأون في ندواتهم ومجالسهم وحلقات علمهم قول النبي (ص): لا فرق بين عربي أو أعجمي إلآ بالتقوى


وتحسبهم من فرط مايفعلون أنهم القوامون على الدين وأنهم الدعاة للصلاح وان أخير الناس عندهم هو صاحب العلم والمعرفة دون الدخول في أصول الناس وحسبها ونسبها


أقول ماقلت بعد ان قرأت لأحد منظّــري ومفكّــري حركة الإخوان المسلمين في الكويت وهو الشيخ جاسم بن مهلهل الياسين ،مقالة في جريدة الوطن قبل أيام قليلة جاء فيها التالي


"وأنتِ لكريم اصولكِ وشرف نسبكِ على قدر هذه المسؤولية، فلتضعي بصمة لك في هذه الوزارة

وما أجمل ان تكون هذه البصمة في علم ينتفع به او سلوك تربوي قويم يسعد به صاحبه

والناس أجمعون"

انتهى الإقتباس


وهو هنا يخاطب السيدة وزيرة التربية والتي أكـــن لها ولعائلتها كل الاحترام والتقدير فأعمالهم ضاربة في عـبــق التاريخ الكويتي


ولكن مولانا الفاضل والمفكر الاسلامي والمنظّـر الجـهـبـذ يـظــن أن السيدة الوزيرة ســتــنجـــح في عملها ليس لأنها ابنة الوزارة مثلا أو لأنها تحمل خطة استراتيجية للوزارة أو أو أو من باب العلم والخبــرة


بل لأنها كريمة الأصل والشرف، ولو أخذنا هذا المقياس الذي سطرته أنامل هذا المفكر العظيم فكيف يفسر لنا ما أقدم عليه السيد مالك صحيفة الوطن وهو ينتمي لكريم أصل!!؟؟


وعلى هذا المقياس سوف نعـزل كل من ليس له كريم أصل وشرف نسب من المسؤولية لأنها في نظر مفكرنا العظيم هي الأساس وهي التي تقاس على حجمها عاتـــق المسؤوليات!؟


أبهذه الطريقة يريدنا دعاة الدين ومفكريه أن نـقـيــس الناس وأعمالهم


والله لأن شـــر البلــية ما يضحك

وها قد ارتسمت أمامي شرها وضحكها


ليعلم من لا يعلم بأني أكن شــــديـــد الإحترام لشخص الشيخ جاسم مهلهل الياسين ، وأكن وافر الإحترام لعائلته


ولكـــــــن هذا لايعني بأن الرجل لايخطئ ، بل أنه شطح بفكره ونــطـــح


فلقد نطـح أحـــد أساسيات الدين الإسلامي العظيم ، وهو أن الناس متساوون ولايفرقهم أنهم من هذا النسب أو ذاك ،أحرار أم عبيد ،أشراف قومٍ أو من عامتهم

لايفرقهم سوى أعمالهم


فهل اذا أخطأت الوزيرة في قادم الأيام نحمل هذا الخطأ لكريم أصلها وشرف نسبها!؟


أهكذا يفكر دهــاة الفكر في ديننا الكريم


أهكذا أوصانا سيد الخلق ورسولنا الكريم محمد (ص)


أنهم ليسوا علماء دين بل هم رجال دين وشتان مابين الأمران

فهم أصبحوا كرجال الكنيسة يوزعزن صكوكهم لمن طابق هوى أنفسهم


والله وتالله وبالله إن الدين منكم براء، وإن الدين أعظم من أن تتكلموا به نيابة عن أحد ،

فأهواؤكم السياسية هي التي تحرك اقوالكم وأفعالكم وفتاويكم


اسمحلي ياشيخ

فلو كانت من غيرك لمرت من أمامي مرور الكرام ولم أعرها لا همسا ولا جـهرا أي اهتمام

ولكنها جاءت من من يقرأ في كل صبيحة يوم ومسائه

إن أكرمكم عند الله اتقاكم


فابتعدوا اصلحنا الله وأياكم عن خلط اهوائكم السياسية عن الدين..فإنه أكرم مني ومنكم


وفي الختام لا أقول إلآ كما قال الباري عز وجـــل

ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا


نقطة شديدة الوضوح

عندما تكون الأهواء هي المحرك الرئيسي لمن يدعي بأنه فـقـــيه في الدين وحامي حماه وأنه ولــــد ليكون الدرع الواقي عن الأمة ويصد أهوال الكفر والكفار الآتية من الغرب كما يـــدعي ،فعندها يصبح الدين تجارة من لاتجارة له ،ويصدر الكلام على عواهنه دون خوف وجزع ، فيتحول من يدعي بأنه عالم في الدين تحولا جزئيا الى ان يصل الى مرحلة القائم عليه ، فـتـتـنــاثــر صـكــــوك الغفران من بين يــــده لمن وافق هوى نفسه

الجمعة، 11 يناير، 2008

نيوهامبشر..ودموع هيلاري






تحتل انتخابات الرئاسة الامريكية أهمية كبيرة وخصوصا على المستوى الدولي وذلك لأسباب معروفة ولايجهلها أحد ، ومنها أن الذي سيصل الى المكتب البيضاوي سيكون الراسم الحقيقي للمتغيرات الدولية خلال الأربع سنوات القادمة ، في ظل عالم يعيش القطبية الواحدة وهو أمر لم يكن موجودا على مر التاريخ




وقبل الدخول في انتخابات ولاية نيوهامبشر التمهيدية ، بودي أن اتكلم قليلا عن الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي حتى تكون الصورة أوضح قليلا




الانتخابات التمهيدية هي عبارة عن انتخابات تقوم بها كل ولاية على حده لإختيار الوفد الذي سيشارك في الانتخابات المباشرة للحزب في المؤتمر الوطني والذي يعقد في الصيف ويتم اختيار المرشح الرئيسي للحزب ليكمل الانتخابات الرئاسية ضد مرشح الحزب الجمهوري




وعادة ما تبدأ هذه الانتخابات في ولاية أيوا وتليها ولاية نيوهامبشر كــتقــليـــد وليس كقانون أو شيء من هذا القبيل ،وتتبعها ولايات أخرى الى أن يصل الأمر الى انتخابات الثلاثاء الكـبـيـر والذي اتخذ هذه التسمية لأن عشرين ولاية تقريبا تختار مرشحيها في هذا اليوم ،فجاءت هذه التسمية




والوفد الذي يخرج من الولاية متجها الى المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي والذي يحق لها الانتخاب لإختيار مرشح الحزب الرئيسي سيكون فيه عدد أكبر للمرشح الذي فاز بنفس الولاية سابقا ، وسأضرب مثالا بسيطا على ذلك كانتخابات ولاية أيوا




في ولاية أيوا فاز السيد باراك أوباما بالمركز الأول وحل بعده جون ادواردز وجاءت السيدة هيلاري كلينتون بالمركز الثالث مما يعني أن الوفــــد الذي سيخرج من الولاية ويذهب للموتمر الوطني للحزب الديمقراطي لإنتخاب المرشح الرئيسي للحزب سيكون فيه ممثلي المرشح باراك أوباما أكثر من ممثلي المرشحين ادوارز وهيلاري وذلك حسب نسبة التصويت في هذه الولاية علما بأن الذي يحصل على نسبة تصويت أقل


من 15 بالمئة لن يكون له ممثلون في هذا الوفد




وينسحب هذا الأمر على جميع الولايات الأخرى وحسب الفائز بها ،لذلك فالانتخابات التمهيدية مهمه جدا لأنها ترسم الوجه الحقيقي لمرشح الحزب الديمقراطي ،كما أن الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي فيها نوع من التعقيد لو دخلنا أكثر في تفاصيلها ولكن ذلك غير مهم لنا




علما بأن الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري تختلف قليلا لأنها تكون مباشرة أكثر في تفاصيلها ولكننا سنتاجاوزها لأن الانظار منصبة هذه السنة على المعسكر الديمقراطي




بعد هذه المقدمة البسيطة والتي يمكن الاطلاع عليها في أي موقع إخباري ، نعود الآن لأحداث انتخابات ولاية نيو هامبشر




بعد ان حقق السيد باراك أوباما مفاجأته في ولاية أيوا واحتل المركز الأول في ظل الصدمة في معسكر هيلاري حيث احتلت المركز الثالث رغم أنها انفقت الكثير في حملتها تلك




اتجهت الأنظار الى ولايو نيوهامبشر وبدأت الاستعدادات فيما بين المرشحين وبدأت الندوات تشتعل والحملات الصحفية شنت الغارات تلو الأخرى والاستضافات التلفزيونية على مدار الساعة تارة مع المرشح وتارة مع معاونيه وتاراة مع مؤيديه وهكذا




وبدأت استطلاعات الرأي تظهر وبوضوح تقدم ملحوظ للسيد أوباما على السيدة هيلاري حتى انها بلغت في اليوم


الذي سبق الانتخابات بتقدم أوباما بـ13 نقطة عن هيلاري




مما جعل الآمال في معسكر اوباما تـنـتـشي أكثر وأكثر ولكن عندما ظهرت نتائج الانتخابات بدأت ملامح فوز هيلاري تتشكل حتى ظهرت النتائج بحصولها على 39 بالمئة في مقابل حصول منافسها الرئيسي اوباما على 37 بالمئة




وهو فوز لايعد انتصارا حيث أن نسبة الاصوات متقاربة جدا وفارقها ضئيل لكنه مهم للسيدة هيلاري كدفعة معنوية وأيضا مهم للسيد أوباما والذي أثبت أنه سيكون المنافس الرئيسي مع هيلاري في انتخابات المؤتمر الوطني القادمة




ولكن السؤال الذي يطرح نفسه


لماذا انصبت التوقعات في صالح اوباما بشكل كبير فيما جاءت النتائج لصالح هيلاري بفارق ضئيل




أغلب المحللون السياسون أرجعوا السبب للقاء الذي تم مع هيلاري في ليلة الانتخاب والذي أخذ حيزا كبيرا من الدعاية حتى يتم استقطاب أكثر عدد من المشاهدين




ففي هذا اللقاء نزلت دموع السيدة هيلاري كلينتون أو كادت بعد أن اغرورقت عيناها بالدموع والتي تحدثت خلاله أنها تحس بمعاناة الناس وليست جامدة العواطف في رد على اتهامات سابقة وجهت لها، كما قالت أن لها الكثير من الاعمال الانسانية الخاصة بالفقراء




وهذا اللقاء كان له تأثير مباشر من ثلاث نواحي


الأولى


التأثير المباشر على الناخبات ، حيث صوت مانسبته 46 بالمئة لصالحها فيما كان نصيب أوباما 34 بالمئة من اصوات نون النسوة-المصدر قناة الجزيرة




الثانية


لم يفصح مانسبته 15 بالمئة من المصوتين في الحزب عن نواياهم تجاه اختياراتهم في التصويت-قناة الجزيرة




الثالثة


يعتبر ناخبوا ولاية نيوهامبشر مستقلون في الغالب ولايتنمون الى أي من الحزبين والذي يقول أغلب المحللون أن دموع هيلاري استمالتهم لصالحها-المصدر عدة وكلات رويترز بي بي سي الخ




وهذه الأسباب مجتمعه أو متفرقة أدت الى فوز هيلاري بحيز بسيط عن منافسها الرئيسي وأعاد اليها الأمل بعد أن تلقت ضربة موجعة في انتخابات ولاية أيوا




هذا من جانب




اما من الجانب الآخر


فقد ثار حديث عن نتائج استطلاعات الرأي وحجم الخطأ فيها ،فاستطلاعات الرأي في الولايات المتحدة عادة ماتكون صحيحة أو قريبة من الصحة كما عودتنا في كل انتخابات وأن حيز المفاجآت عادة مايكون معدوما ، حيث أن القائمون عليها مراكز متخصصة وذات مصداقية وشفافية عالية-المصدر معلومة يعرفها كل الناس




وقد تصفحت الكثير من المواقع الاخبارية والكثير من المقالات الى أن توصلت الى رأي قد يكون هو الأصوب من وجهة نظري البسيطة




وهو أن الانتخابات التمهيدية يكون فيها استطلاع الرأي اصعب وذلك لكثرة المرشحين والبرامج الانتخابية والمقابلات التلفزيونية والمناظرات الاعلامية بين المرشحين




مما يجعل استطلاعات الرأي محملة بحيز من الخطأ يصل أحيانا الى 5 نقاط




ولكن هذا الحيز يتضاءل كثيرا جدا في الانتخابات النهائية لقلة المرشحين الرئيسيين وانحسارهم الى اثنين فقط اذا اسقطنا المرشحين المستقلين من حساباتنا ، مما يعطي نتائج الاستطلاعات قوة أكثر في تحديد ملامح سيــــد البيت الأبيض الجديد




كل ماذكر أعلاه ستجدونه على صفحات الانتر نت متناثرا هنا أو هناك ولكن حاولت أن اجمعه واصففه واضيف اليه بعضا من تحليلاتي البسيطة حتى يكون أكثر سهولة في القراءة وقد أكون مخطإ في الغالب فمنكم التصويب




ولكن ما لاقد تجدونه هو رأيي الخاص بي وهو الآتي


أعتقد والعلم عند الله سبحانه




أن الأيام المقبلة ستكون مرحلة تكسير العظام للسيد براك اوباما من قبل معسكر السيدة هيلاري كلينتون والمتحالفين معها من داخل الحزب وخارجه وبعض مراكز القوى في مراكز الدراسات الاستراتيجية وبعض الصحف ذات السمعة المهنية الكبيرة




أقول ذلك بعد ان قرأت مقالات هنا وهناك بعد الفوز الساحق لأوباما في ولاية أيوا من صحف لها تأثير كبير لثقل وزنها




ومنها جريدة الوول ستريت والذي حاول أحد كــتّـابها أن ينتقد أوباما ويصوّره كالعاجز عن اختيار الاستراتيجية القادمة في العراق وقد زاد على ذلك بأن الرجل انحاز الى الوضع في العراق رغم مأساته خلال السنتين الماضيتين وخصوصا ناحية وضع الولايات المتحدة فيها بعد تطبيق الاستراتيجية الجديدة لبوش والقائم عليها الجنرال بيتريوس




وهو اختار هذا الجانب من أزمة العراق لأنه المحرك الرئيسي لحملة أوباما من ناحية السياسة الخارجية




إني هنا لا اصادر حق الرجل في ابداء رأيه وانتقاد من يشاء ولكنني استغربت تجاهله لمواقف هيلاري كلينتون بهذا الملف خصوصا وأنها سيناتور في مجلس الشيوخ وجميع القرارات مرت أمامها ولم تبدي تحفظا أو أعتراضا ، حتى بعد صدور تقرير بـيـكـر-هامـيـلـتون والذي أفرغه الرئيس بوش من محتواه بامتياز




وهذا التجاهل من قبل بعض الصحف لدور هيلاري يكون كبيرا حينما يكون الانتقاد موجها لأوباما بشأن خطته للعراق




وهو ما اعطاني مؤشرا بأن الوضع القادم سيكون الضرب فيه تحت الحزام من قبل كتاب وأصحاب أعمدة سوف يتلونون بآرائهم تجاه العراق ليس لأن هناك نجاح فيه وإنما لأن أوباما أول من لفت الأنظار بسياسته تجاه الملف العراقي في معركة الرئاسة القادمة




كما ان المنظمات اليهودية الفاعلة في السياسة الأمريكية كمنظمة أيباك سوف يكون لها دور فاعل في دعم هيلاري كلينتون لمواجهة أوباما خصوصا وأني رأيت صور الوزيرة الأسبق للخارجية الامريكية مادلين أولبرايت وهي بجانب السيدة كلينتون في إحدى الندوات المفتوحة




وانا هنا لا ادعي أن باراك اوباما عدو للمنظمات اليهودية بل بالعكس فهو يحاول الاستمالة لها لسحب بساط هذه المنظمات ناحيته وليس ناحية هيلاري لما لها من قوة تنظيمية ونفوذ كبير جدا تـفــتـقــده أي منظمة آخرى أو تجمع سياسي




وستكون لنا قراءة قبل وبعد الانتخابات القادمة للحزب الديمقراطي في ولاية نـيـفـادا في التاسع عشر من هذا الشهر والتي ستتضح فيها الصورة أكثر عن وضع الغريمين السيدة هيلاري والسيد أوباما في هذه الانتخابات التمهيدية




وسوف أحاول لاحقا أن أدخل بشكل أعمق في آراء وفكر السيد أوباما والسيدة كلينتون حتى نكوّن صورة أوضح عن ألمع مرشحين في الانتخابات القادمة سوف تبنى عليهم الـتـكـتـيـكــات القادمة في استراتيجية مازالت قائمة منذ مبدأ كارتر مرورا بمصطلح الشرق الأوسط الكبير وحربه على الإرهاب!!؟؟




آسف جدا جدا على الإطالة ولكن الأفكار تتداخلت في الرأس وكان لازما علي أن انقلها الى الورق حتى أعطي هذا العقل الصغير فسحة من الراحة




سؤال أخير أوجهه الى الجميع وخصاصا الى نون النسوة وخصوصا أكثر الى العزيزتان هـذيــان وبـــس بصفتهن من الزائرات المستمرات لهذه المدونة المتواضعة




ما رأيكم الشخصي ياسيداتي وسادتي بدموع هيلاري كلينتون قبل انتخابات نيوهامبشر بليلة وبعد الخسارة الكبيرة في ولاية أيوا؟

الأربعاء، 9 يناير، 2008

تداعيات جلسة الاستجواب

بـعـــد أن نتهى الاستجواب وافضى الى طلب لطرح الثقة بالوزيرة وددت ان اسجل رأي في تداعيات الاستجواب ومن وجهة نظري البسيطة

وقبل الدخول في ماحصل أثناء الجلسة وبعدها أريد أن اكتب عن شيء لفــــت نظري وقد تكون له نتائج كبــــيرة


لقد لاحظت وأعتقد أن الكل لاحظ ذلك الاصطفاف الكبير خلف وزيرة التربية ، لا أقصد الاصطفاف السياسي من قبل الحكومة أو بعض الكتل أو من الصحف وإنما أقصد الاصطفاف النسائي خلف وزيرة التربية

فلقد كان هذا الاصطفاف كبير وكثيف من قبل نون النسوة خلف وزيرة التربية وهو شيء لم تحظى به وزيرة الصحة الدكتورة معصومة المبارك علما بأنها لم تصعد المنصة ولكن ما اقصده أن الاصطفاف خلف وزيرة التربية بدأ منذ الايام الاولى لتهديدها وقبل حتى تقديم الاستجواب وهي المرحلة التي مرت بها وزيرة الصحة السابقة ولم تنال منه شيئا يذكر سوى جزء من بعض المقالات وقد أكون مخطإ ، لايهمني هذا حاليا

مايهمني هو أن النساء في الكويت ازحن الحاجز النفسي السابق من دخول المرأه المعترك السياسي بكل ثـــقــــة وأصبح نساء الكويت لديهن يقين بأن المرأه ستفعل ما لايفعله بعض رجال السياسة


فالكل يعلم أن النساء اللاتي يحق لهن التصويت أكثر من الرجال بكثير وكثير جدا ، ورغم ذلك لم تحقق نتائج ملموسة سوى الدكتورة رولا دشتي على ما اذكر وإن لم تخني الذاكرة في الانتخابات الماضية


فالاصطفاف خلف الوزيرة كان من جميع النساء على اختلاف اعمارهن ووظائفهن وتعليمهن ،فكاتبات المقالات اشعلنا الصحف دفاعا عنها والجمعية النسائية نزلت بثقلها و و و و الخ


ولم يخرج لنا صوت نسائي مضاد للوزيرة يشكل جبهة عليها ، وهذا بظني أنه مؤشر أكثر من جيد على تغلب المرأه الكويتية على كثير من الهواجس ضد بنت جنسها


وهذا الأمر من الممكن جدا أن يجعلنا نرى إحدى النساء تجلس تحت قـــــبـــة قاعة عبدالله السالم ليس كوزيرة وإنما كـنـــــائــبــــة عن الأمة


فهل سنرى مثلا الدكتورة رولا دشتي في الانتخابات القادمة كنائبة!؟؟

وبالمناسبة أرجو ممن يقرأ هذه المقالة ويعرف الدكتورة رولا دشتي بأن يرسل لها أمرين

الأول

تحياتي وسلامي الخاص لشخصها الكريم وتمنياتي لها بالنجاح في الانتخابات القادمة رغم عدم معرفتي بتوجهاتها السياسية ولكن تستاهل كشخصية نسائية نشطة

والثاني

أن تبتعد عن مدح الحكومة والالتصاق بها خصوصا رأيها الغير موضوعي في قضية القروض وهي اللتي تعرف بواطن الامور الاقتصادية بوصفها رئيسة الجمعية الاقتصادية الكويتية ، فدخولها لقاعة المجلس عن طريق الصناديق أفضل من ان تدخله عبر بوابة الحكومة التي تغير وزراءها بشكل نصف سنوي!!؟؟

نعود الآن الى حيثيات جلسة الاستجواب

أولى الملاحظات

وجهت السيدة نورية الصبيح بأدائها-رغم مالي عليه من ملاحظات بسيطة- صفعتين

الاولى للمستجوب وكتلته النيو اسلامية

والذي اربكته وأثبتت أن استجوابه ضعيف وعاطفي ويخاطب القلوب وليس العقول وخصوصا قضية الطالبة المفصولة وقضية اعتداء العارضية والذي كنت أتمنى أن لايدخلا الاستجواب بهذه الطريقة الغير مسؤولة

الصفعـــة الثانية للحكومة

حيث أثبتت أن الوزير من الممكن أن يواجه الاستجواب ويفنده بكل سهولة ويحرج مقدمه ويضعه على المحك أمام نواب الأمة ونوابها إن كان غرض الاستجواب ليس الاصلاح وإنما شخصية المستجوَب

لكن بشرط أن يكون الوزير نظيف اليد وصاحب مشروع وصاحب صوت داخل مجلس الوزراء وليس على طريقة:موافقين...موافقين طال عمرك


ورغم ايماني بأن السيدة نورية الصبيح لا تملك القوة الكثيرة وذلك لسبب أعرفه ويمكن تعرفونه ، ولا كنها تبقى وزيرة قوية وصاحبة ردود دون خوف من صوت عالي لعضو هنا او هناك


ثاني الملاحظات

وقوف الدكتور فيصل المسلم وقوله كلمة الحق رغم مامورس عليه من ضغوط من الاتجاهين نيابيا وانتخابيا

ولا اود ان استرسل في مدح الدكتور لأن شهادتي فيه مجروحة


ثالث الملاحظات

وزير الدولة فيصل الحجي والذي يثبت بكل موقف بأن كرسي مدير ادارة يخب عليه فما بالك بكرسي وزارة...لاتعليق أكثر


رابع الملاحظات

أثبتت حدس وكما عودتنا دائما وأبدا بأنها أفضل لاعب محترف تحت الطاولة ،والخبر عند جهينة هذه الأيام وسيكون بالمجان خلال شهر من الآن!؟


خامس الملاحظات

يقال ان التكتل الشعبي أو حشد مقبل على انقسام ولكن لا أعتقد هذا الشيء وذلك لسبب واحد ليس لأن حشد يجمعها برنامج أو برنامح أو أو أو

السبب أن حشد في الوقت الحالي تجمعهم العلاقة الشخصية المتينة أولا ونظرا لشخوصهم فأعتقد أنهم سوف يتجاوزون هذه المحنة

والسؤال الان هل تستطيع حشد المقاومة بعد تغــــيّــر ربع شخوصها مثلا!؟؟

شخصيا لا أعتقد لأن العقد سينفرط ليس عاجلا وإنما آجلا...وغدا لناظره قريب

سادس الملاحظات

صراحة لا أعرف ماذا يريدون السلف...من جد من جد لاأعرف...هل السيد باقر يريد أن يصبح وزيرا بالعفرته أم أن الدكتور الطبطبائي يريد الوكيل ولو على حساب مبادئه الشخصية أما الدكتور العمير فهذا حكايته حكاية، رغم حبي لمحياه ولكن هذا لايكفي يا دختور

سابع الملاحظات

السيد علي الدقباسي وسأتكلم عنه بالعامية لأن اللغة العربية لا تسعفني في وصفه

استاذ علي...لعنبو غيرك صارلك أكثر من عشرين سنة صحافي وكاتب مقال ومحرر برلماني وللحين هذا مستواك في الكلام وطريقته والمنطق وتصاريفه!!؟

سبحان الله شيء مستغرب منه منذ أكثر من أربع سنوات

ثامن الملاحظات

السيد مسلم البراك ، فهو بدأ صح وخصوصا ما انتقدناه سابقا في الوزيرة وهو تعاملها السياسي مع الحدث والذي شخصيا طالبت باستقالتها بسسبه

ولكنه نزل في مستوى حواره بعد أن كان عاليا وخصص لجزئية الطالبة المفصولة الكثير من الوقت رغم يقينه وأنا متأكد من هذا الشي ، بأن الوزيرة غير مسؤولة بل أنها اتخذت الاجراء المناسب

وكذلك حديثه واستغلاله الغير سوي في تناوله لحادثة العارضية باسلوب مقزز جدا وعيب يطلع منه هذا الكلام

تاسع الملاحظات

جابر المحيلبي

والذي سأعطيه لقب المتنازل ،فشغلته البارح مجرد قول كلمتين:اتنازل عن دوري لــ

رغم يقيني وتأكدي بأنه لايعرف كوعه من بوعه في ابجديات الكلام السياسي ولا يجاريه في ذلك سوى السيد أحمد الشحومي!!؟؟


عاشر الملاحظات

السيد حسين مزيد

وكما فعل السيد البراك فعل هو في تناوله لقضية انسانية باسلوب انتخابي رخيص جدا ،وشخصيا أعلم أن كرسي عضوية في جمعية تعاونية أكبر من حجمه ،ولكنها الدوائر الخمس والعشرين والفزعة الجاهلية

وختامها

السيد عادل الصرعاوي باسلوبه المتدني في الحوار خلال الجلسة

واتمنى ممن يعرفه شخصيا أن يرسل له هذه الكلمات

ياسيدي أنت رجل فاضل وابن رجل فاضل وابن عائلة كريمة فلماذا التسويف بالنواب والقول للمستجوب جملة غاية في الاستهزاء ،فرغم معرفتنا بالدكتور الشريع وتاريخه الفرعي ومحتواه الفكري ولكن يبقى للرجل حق لا يمكن مصادرته وإنما مقارعة الحجة بالحجة ,وانت حجتك أكبر منه فلماذا تحرج نفسك في الكلام ، وفي الأخير تجبر على شطبه وتذهب وتتأسف ،

يا سيدي أنت ديمقراطي ونعرف نظافة يدك ولكن ليس كل من خالفك الرأي تكيل له الكلام الجارح فهو يبقى زميل لك في المجلس ويجب أن ترتقي في الحوار حتى لو نزلوا هم احتراما لقاعة عبدالله السالم رحمه الله

______________________________

أعلم أنني لم اتكلم عن طرح الثقة وذلك بسبب

أن مواقف البعض وهم كثيرون متلونة كتلون الحرباء والمصيبة في رابــعـــــة النهار

فسننتظر قليلا لكي تتضح الصورة أكثر

في الختام

من جد اتعبني هذا الاستجواب وأقلق راحتي والذي زاده خسارة السيد باراك أوباما في ولاية نيو هامبشر ولو بفارق واحد بالمئة ، وستكون مقالتي القادمة عن انتخابات نيو هامبشر إن شاء الله

لاتوجد نقطة شديدة الوضوح

لأن الجلسة بحد ذاتها شديدة الوضوح ومجهرة للعين البشرية