الأحد، 4 يناير، 2009

تمــثـــال الأشـــــواق




علاقتي بالشعر الشعبي (أو النبطي) والشعراء تحدثت عنها سابقا في هذه المدونة المتواضعة ، وقد بيّـنت حينها أن العلاقة بيننا اصبحت شبه معدومة منذ ظهور خالد المريخي كشاعر والجيل الذي بعده ، مع كامل تقديري لشخوصهم


في عهد الثمانينيّـات من القرن الماضي كان هناك شعراء (مازالوا بيننا) ، ولكن شعرهم في السابق كان يأخذ منحى تصاعدي في الابداع ممزوجاً بالصعلكة مقدّماً على طبق الشاعرية المرهفة ليقدم للحبيبة على شكل ابيات مبدعة


الغريب في الأمر أن هؤلاء الشعراء المبدعين كانوا من بدون الكويت ولم يذوقوا طعم الجنسية الى أن تفرّقت بهم السبل خارج حدود هذا الوطن ، والشاعران فهد عافت و سليمان المانع كانا من أبرز الأبرز ، حقيقة لا أخفي كم تأثرت كثيرا في قصائد سليمان المانع
فقد كان لي الملهم في دروب وخفايا العشق أبان عهد صعلكتي مع العشق


تجربة سليمان المانع الشعرية ملهمة الى أبعد الحدود ، ومليئة بالمعاناة والحزن والعشق والحب للوطن وللحبيبة ممزوجة بابداع شعري وتشبيهات عميقة ، فما بين غربة وطن وغربة حبيبة يقع شاعر يتيم ليس له سوي والدته من سند في هذه الحياة فيتّكئ عليها بعد أن ضاقت الدنيا بما رَحُبَت ، فأصبح غريب يبحث عن وطن.....وحبيبة!؟


ولكن بعد أن خرج من الكويت ظل لسنوات طوال في السعودية ولم يحصل على الجنسية سوى منذ سنوات قليلة ، والمشكلة أن عامل الاستقرار في الوطن وسقوط أهم أركان المعادلة الشعرية لديه ، جعلته يضيع ابداعاته الشعرية والتي كانت قائمة أساسا على المعاناة وفقدان الهوية ومناجاة الحبيبة في الكويت!؟

ومن المعروف أن سليمان المانع لم ينشر قصائده باسمه الحقيقي ، إنما تحت اسم......الغريـــــب


اترككم مع هذه القصيدة الجميلة في بساطتها وسهولة معناها وقوتها وقد كان لها ذكرى جميلة



العالم المجهول وش دخلك فيه *** ردّي ترى ماني للأشواق تمثال

دامي بقايا إنسان ليه اشتريتيه *** ودامي طفل من علمك عشق الاطفال

لاتخجليني في كلام المشاريه *** ولاتقتليني بالمواعظ والأمثال

انا الجنون بروعته وبمباديه *** يشقيك دربٍ معاندي كل ماطال

وانا الذي لو عذبك ما فهمتيه *** عشت اغتراب الحب .. شاعر ورحال

قولي خيالي...ياخيالي..وأقول إيـــــه *** طبعي قبل لاأعرف طريقك .. ولا زال

امّـا اهجري ليل الغرام ومساريه *** والآ اقبليني مثل ماني بها الحال

قلبي عذاب ومصارع الوقت يكفيه *** وبعض الحكي من بيننا عيب ينقال



فعلا.....بعض الحكي بيننا عيب ينقال




معاني
كلام المشاريه تعني كلام العتب