الأربعاء، 11 مارس 2009

دولة حنبزان....حائرة!؟



حِـنْـبزان حائرة!؟

بِـودِّها أن تركب أول....طائرة!؟

تُقلع بها بعيدا عن هذه الجموع...المتناحرة

الكل يتكلّم باسمِها....أعلم الجموع...وجاهلها

كلٌ يريد مصلحتها

هذا يقول...وذاك يسأل...والثالث يرغي..والرابع يُزبد

أما الخامس!!..لا هم له سوى أهازيج الثاني

يترنم...يتراقص...ي ت ب ا هـ ى


لحظة...آسف...فالكل يتباهى..بأن حنبزان في قلبه...في روحه...في عقله

وكُلّ الكلِّ بعده يتهادى.....لقولهِ يصفقون،،،،،وبعد التصفيق....تلتم جموع التناحر

ولامشكلة إن جاء الغراب ناعقا...لامشكلة

المهم أن يتناحروا لـــ...يترنموا!!!؟

والترانيم لها راهب...يبدؤها بموال: لا
فوارق


وحينما يعلو الصوت والناس تبدأ بالتمايل


فجأة....يَـنْـشز الراهب ويـتـغـنّى : أنا الأول!!؟


ياله من مارق!!..كيف نسيَ أن الموال يقول:لافوارق!!!!؟


وفوق هذا لامشكلة..دام أن العقول ارتضت تتمايل مع كل مارق...لامشكلة


إنها حرية التعبير المعكوسة...لامبادئ لامناهج لامذاهـب...رادعـة


وأيضا....لامشكلة

إذاً

أين المشكلة؟


إنها لاتكمن في الأول،،،ولاتسكن الثاني،،،ولاعلاقة لها بالثالث وهي بعيدة عن الرابع

إن المشكلة في جمهور المسرح


فــلوْلا الجمهور ، ماكان الرهبان على المسرح....يهرّجون



.
.
.
.
.


مع الاعتذار للغالية مـها

سامحيني طال عمرك..فوعدي وحبر كلماتي لم ينقضي عليه يوما واحدا!!؟