السبت، 12 يونيو، 2010

الأرجنتين وكأس العالم



لازلت أتذكر كأس العالم سنة 86 في المكسيك ، عمري حينها جاوز العشر بأيام ، كانت المباريات تنقل متأخرة في منتصف الليل الى الفجر إن لم أكن مخطئاً

لازلت أتذكر تلك الصيحات من خوالي أو أخي متعب "وربعه" في متابعة المباريات....كانوا مندمجين -وإني معهم- مع داهية كروية لم تنجب الملاعب بمثله قبل ذاك وحتى الآن...إنه..دييغو أرماندو ماردونا

ماردونا.....اسم عظيم في دنيا كرة القدم...كلاعب ، ولا أظنه سيصنع مجداً كمدرب ، نتمنى أن نستمتع بمباريات أبناء التانغو وسحر لمساتهم الكروية ، بودنا أن نرى ذاك السحر الأرجنتيني في ثمانينيات القرن المنصرم يعود من جديد ليس عبر ماردونا إنما عبر توجهاته من دكة التدريب



هامش التوقعات

أقوى المنتخبات المرشحة لهذه البطولة هي انجلترا وإسبانيا إضافة للبرازيل

المنخب العنقريزي يدربه داهية من دواهي التدريب في عالم كرة القدم ، وهو الإيطالي فابيو كابيلو ، من لا يعرف هذا الاسم فليس له في كرة القدم من شيء


فأينما حل مع فريق أتى بالدروع والكؤوس ، درب ميلان وأخذ الدوري معه أربعة مرات مع بطولة أبطال أوربا ، درب ريال مدريد فأتى لهم بالدوري ، انتقل الى نادي روما وبسنة واحد جعل كأس الدوري ينام في خزائن روما ، انتقل الي اليوفي فأحرز له لقب الدوري مرتين ، وأمتع جميع عشاق البينكونيري ، عاد بعدها لتدريب الريال وأحرز لهم الدوري من جديد

المنتخب العنقريزي قوي من خط الدفاع الى خط الهجوم بقيادة "شين الحلايا" واين روني ، فمابالكم حينما يقود هذا المنتخب الداهية فابيو كابيلو

أعتقد أن طريق العنقريز ممهد لإحراز اللقب بشرط...أن لايعاندهم الحظ
!


ملاحظة أندلسية

الأسبان منتخبهم قوي جداً ، ولكن نَفَسُهم في مثل هذه البطولات قصير ، كذلك خبرتهم في هكذا مباريات صغير قياسا مع الدول الأخرى ، سيؤدون جيدا في المجموعات وسيرهقوا كثيرا في دور الثمانية ليخرجوا من الباب العالي...والله أعلم


نتمنى لكم مشاهدة ممتعة